ملاحقات قضائية جديدة ضد محامية عمر عبد الرحمن   
الخميس 1424/9/27 هـ - الموافق 20/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمر عبد الرحمن
كشف مصدر قضائي أن ملاحقات قضائية جديدة أطلقت في نيويورك ضد رجلين ومحامية أميركية بسبب علاقاتهم مع الشيخ عمر عبد الرحمن الذي حكم عليه عام 1996 بالسجن بعد أن أدين بالتخطيط لما يسمى بمؤامرة إرهابية.

وقال وزير العدل الأميركي جون آشكروفت "إن قرار الحكومة توجيه اتهامات جديدة تبرره الأدلة الجديدة التي حصل عليها خلال التحقيق ويعكس خطورة الأعمال التي يشتبه بان المتهمين قاموا بها".

وكانت اتهامات وجهت في نيويورك في أبريل/ نيسان 2002 إلى المحامية لين ستيوارت التي تولت الدفاع عن الشيخ عبد الرحمن ومترجمه محمد يسري وأحمد عبد الستار, لكن قاضيا في مانهاتن سحب في يوليو/ تموز بعض الاتهامات معتبرا أن فكرة تقديم دعم مادي مبهمة جدا.

وقد و جهت إلى عبد الستار تهمة المشاركة في مشروع يهدف إلى قتل وخطف أشخاص في بلد أجنبي، بعد أن دعا الشيخ عمر عبد الرحمن من سجنه إلى القيام بعمليات للإفراج عنه وهو متهم بأنه نشر في أكتوبر/ تشرين الأول 2000 "فتوى باسم الشيخ عبد الرحمن على الإنترنت تأمر بقتل الإسرائيليين في كل مكان في العالم".

وتنص الملاحقات الجديدة على أن محمد يسري نقل خلال زيارة في مايو/ أيار 2000 إلى الشيخ عبد الرحمن رسائل من عبد الستار "بينما أخفت ستيوارت ذلك عن الحراس".

ويمكن أن يعاقب عبد الستار بالسجن مدى الحياة بينما قد تفرض عقوبة السجن بين خمسة أعوام و15 عاما على ستيوارت ويسري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة