وزير المالية الفرنسي: مكافحة تمويل الإرهاب تحرز تقدما   
السبت 1422/9/2 هـ - الموافق 17/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لوران فابيوس
قال وزير المالية الفرنسي لوران فابيوس إن مكافحة تمويل الإرهاب, أحد أبرز المواضيع المطروحة على جدول أعمال قمة العشرين التي ستعقد اليوم في العاصمة الكندية أوتاوا تحرز تقدما كبيرا.

وقال فابيوس قبل توجهه الليلة الماضية إلى عشاء عمل لمجموعة الـ 20, وهي مجموعة غير رسمية تضم أبرز الدول الصناعية وأهم الدول الناشئة, إن "الأمور تحرز تقدما كبيرا".

وسيقدم الوزير الفرنسي عرضا عن مسألة تمويل الإرهاب أمام وزراء المالية المشاركين وحكام المصارف المركزية في الدول المشاركة في الاجتماع.

وتفيد الأرقام التي نشرتها وزارة الخزانة الأميركية أن 56 مليون دولار يشتبه في علاقتها بحركة طالبان وتنظيم القاعدة قد جمدت حتى الآن.

وتنتج مجموعة الـ 20 حوالي 85 % من الناتج القومي الخام العالمي. وتشمل المجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى (الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا وكندا) إضافة إلى روسيا والأرجنتين وأستراليا والبرازيل والصين والهند وإندونيسيا والمكسيك والسعودية وجنوب أفريقيا وكوريا الجنوبية وتركيا.

كما تضم المجموعة بين أعضائها مؤسستين هما الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة