سعودي بالقاعدة يدعو لقتل الأميركيين   
الخميس 1425/2/18 هـ - الموافق 8/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عناصر القاعدة تتلقى تدريبات عسكرية (الجزيرة-أرشيف)
دعا أحد أعضاء تنظيم القاعدة في شريط فيديو بثه موقع (دراسات) الإسلامي، المسلمين إلى "ترهيب وقتال الأميركيين في كل مكان وبكل الوسائل"، كما توعد بمهاجمة الحكام العرب المتحالفين مع واشنطن.

وقال رجل ملثم عرف باسم عبد العزيز المقرن في شريط التسجيل "أيها المجاهدون قاتلوا الأميركان في كل مكان وقاتلوهم قدر الطاقة والإمكان وقاتلوهم كما قاتلوكم وأرهبوهم كما أرهبوا إخوانكم".

وتابع "أيها المجاهدون في سبيل الله هذا يومكم وهذا جهادكم وهذا عدوكم في أرضكم وقد احتلها وتحكم بعملائها المرتدين واتخذها قاعدة ليحارب الإسلام والمسلمين فقاتلوهم حتى... لا ترون منهم إلا الأشلاء والدماء كما فعلوا بإخوانكم في فلسطين وأفغانستان والعراق وهم يخوضون معاركهم في جزيرة الإسلام".

وحذر شريط الملثم الحكام المسلمين وقوات الأمن والمخابرات من مواجهة النشطاء الذين يقاتلون الأميركيين.

وجاء في الشريط المنسوب إلى المقرن وكان المتحدث يحمل بندقية آلية "أن المجاهدين لا يستهدفون ابتداء إلا الصليبيين وأما الحكام المرتدون العملاء فإن لهم يوما قريبا بإذن الله بعد أن نفرغ من أسيادهم".

ويعد المقرن أحد المطلوبين في المملكة العربية السعودية ويتصدر قائمة لكبار نشطاء القاعدة الذين تلقى عليهم مسؤولية تفجيرات انتحارية قتلت 50 على الأقل
خالد علي بن حاج
في الرياض العام الماضي. وتردد الشهر الماضي أن المقرن تولى قيادة التنظيم في السعودية بعد مقتل القائد البارز السابق في التنظيم خالد علي بن حاج.

وهذه ليست المرة الأولى التي يبث فيها الموقع المذكور بيانات لتنظيم القاعدة، فقد سبق أن بث بيانات نسبت لزعيم القاعدة أسامة بن لادن. وفي وقت سابق هذا الشهر حددت وثيقة نشرت على الموقع تحمل توقيع المقرن اليهود والأميركيين والبريطانيين باعتبارهم الأهداف الرئيسية ودعت خلايا النشطاء في مختلف أرجاء العالم إلى "تحويل أرض الكفار إلى جحيم".

وبث التسجيل في الموقع في الوقت الذي تواجه فيه القوات التي تقودها الولايات المتحدة حملة متصاعدة من المقاتلين السنة والشيعة في العراق.

وأثار القتال الذي أسفر عن مقتل 35 جنديا من قوات التحالف غالبيتهم أميركيون ونحو 300 عراقي هذا الأسبوع الشكوك حول خطط تسليم السيادة للعراقيين في 30 يونيو/ حزيران المقبل. وفي أفغانستان تشارك القوات الأميركية والباكستانية في حملة للقبض على مقاتلي القاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة