زلزال بالهند يقتل خمسة في نيبال   
الأحد 21/10/1432 هـ - الموافق 18/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:07 (مكة المكرمة)، 18:07 (غرينتش)

رجل كشميري يحاول رفع بعض الأنقاض إثر زلزال ضرب المنطقة في 2009 (الفرنسية)

ضرب زلزال بقوة 6.8 درجات على مقياس ريختر منطقة في شمال شرق الهند مساء الأحد، وبلغ تأثيره كلا من بنغلاديش ونيبال، حيث لقي خمسة أشخاص مصرعهم دون أن تعلن إصابات في الهند وبنغلاديش.

وذكر التلفزيون الرسمي النيبالي أن خمسة أشخاص لقوا حتفهم في نيبال عندما ضرب زلزال مناطق واقعة في شمال شرق الهند ونيبال وبنغلاديش.

وأوضح التقرير أن اثنين من القتلى كانا في العاصمة كاتمندو، في حين كان الثلاثة الباقون في شرق البلاد.

وقد أثار الزلزال حالة من الذعر وصلت إلى بنغلاديش المجاورة، إذ هز أبنية في العاصمة والمناطق المجاورة لها، ولكن المسؤولين لم يعلنوا على الفور وقوع إصابات أو أضرار جسيمة.

وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية على موقعها على الإنترنت أن الزلزال مركزه على بعد 64 كيلومترا شمال غرب جانجتوك عاصمة ولاية سيكيم الشمالية الشرقية، وأنه على عمق عشرة كيلومترات.

وقال ساكن في جانجتوك يدعى بوبي داهال "حدثت تصدعات في بعض الأبنية في جانجتوك، وسقطت معظم أعمدة الهاتف ولا توجد كهرباء الآن. خرج الناس إلى الشوارع".

وقال سوجاتا سونيل السكرتير في هيئة إدارة الكوارث الوطنية الهندية لرويترز إنه "من السابق لأوانه التحقق من أي أضرار. نحاول الاتصال بحكومة ولاية سيكيم لمعرفة ما إذا كانوا يحتاجون لأي مساعدة منا".

وضربت عدة زلازل شمال وشرق الهند هذا العام، لكن أيا منها لم يتسبب في حدوث أضرار كبيرة أو إصابات.

وقال جي سي ديبناث -وهو مدير في وحدة كولكاتا التابعة لهيئة الأرصاد الجوية بالهند التي تديرها الدولة- "لا نتوقع أضرارا كبيرة لأن الزلزال كان متوسطا رغم قوته، لكننا نتوقع بعض التوابع".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة