الحبس عامين لرجل أعمال أردني هارب   
الجمعة 1422/12/24 هـ - الموافق 8/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المحكمة العسكرية التي تنظر قضية القروض (أرشيف)
أصدرت محكمة جزاء عمان حكما غيابيا بالحبس لمدة عامين على رجل الأعمال الأردني الهارب مجد الشمايلة لإصداره شيكين بدون رصيد في إطار قضية احتيال كبيرة تتجاوز قيمتها 100 مليون دولار.

وذكرت الصحف المحلية الصادرة اليوم أن المحكمة أصدرت حكمها الخميس بناء على شكوى من بنك الأردن والخليج الذي تم إصدار الشيكين لحسابه خلال الشهرين الأخيرين من العام الماضي بقيمة إجمالية تبلغ ما يعادل 2.2 مليون دولار.

وتتهم السلطات الشمايلة بالحصول من دون تقديم ضمانات كافية على قروض واعتمادات بأكثر من 100 مليون دولار من أربعة مصارف أردنية بينها بنك الأردن والخليج تحت ذريعة تمويل تنفيذ مشروع لصالح دائرة المخابرات العامة الأردنية.

ومنذ أواخر العام الماضي توقف الشمايلة تقريبا عن سداد أقساط القروض المستحقة، وينتظر أن يدعم الحكم القابل للطعن جهود الحكومة الأردنية الهادفة إلى إعادة الشمايلة إلى الأردن. وتؤكد مصادر مصرفية أنه يتنقل من بلد لآخر بسرعة حتى لا ترصده السلطات الأردنية وتطلب تسليمه من البلد المعني وعلى أمل أن يختفي عن الأنظار.

وفي الرابع عشر من الشهر الماضي عهدت الحكومة إلى مدعي عام محكمة أمن الدولة بالتحقيق في القضية. ومنذ ذلك التاريخ قام بالتحقيق مع عشرات الأشخاص كما أمر بتوقيف سبعة منهم بينهم محامي ومسؤولان بأحد المصارف الأربعة وأربعة من رجال الأعمال بعد أن وجه إليهم تهمة التآمر للغش والاحتيال وتزوير وثائق رسمية خاصة بدائرة المخابرات.

كما أمر المدعي العام بالحجز التحفظي على أموال 150 شخصية أو شركة يشتبه بتورطهم من بينهم الشمايلة وأفراد عائلته إلى جانب سميح البطيخي مدير المخابرات السابق وعضو مجلس الأعيان الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة