عمرو موسى.. مخضرم في سباق الرئاسة   
الخميس 13/5/1433 هـ - الموافق 5/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:36 (مكة المكرمة)، 17:36 (غرينتش)
موسى: ترشيح خيرت الشاطر لا يعني أنه سيفوز (الأوروبية)

هو سياسي مخضرم ترشح بصفته مستقلا لانتخابات الرئاسة المصرية المقررة في مايو/أيار 2012.

وقالت اللجنة العليا للانتخابات في موقعها على الإنترنت إن موسى جمع التوكيلات اللازمة (ثلاثون ألفا) التي تسمح له بخوض الانتخابات.

حصل موسى مطلع أبريل/نيسان على دعم حزب الوفد الجديد برئاسة السيد البدوي، وهو ما يثير احتمال اصطفاف قوى سياسية أخرى منافسة للإسلاميين خلفه.

وبينما يعتبر البعض أن وزير الخارجية الأسبق هو أحد رموز نظام الرئيس السابق حسني مبارك، يرى فيه البعض الآخر سياسيا محنكا قادرا على جلب الدعم الدولي لمصر بعد المرحلة الانتقالية البالغة الصعوبة.

ويواجه عمرو موسى مرشحين آخرين لهم ثقلهم، وبينهم مرشح الإخوان المسلمين خيرت الشاطر.

وفي تصريحات له تعقيبا على إعلان الإخوان عزمهم ترشيح الشاطر، قال عمرو موسى إن ترشيح الشاطر لا يعني أنه سيفوز في الانتخابات، متعهدا بأن يمضي في معركة الرئاسة "حتى النهاية".

البرنامج الانتخابي
داخليا:

- تعهد بتولي الرئاسة لفترة واحدة مدتها أربع سنوات.

- يركز على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

- خطة للتنمية الاقتصادية تعتمد على استثمارات المصريين والاستثمارات العربية والأوروبية والدولية.

- إعادة إعمار سيناء لاستيعاب ملايين الشباب العاطلين وتوفير الفرص لسكان المنطقة.

- إصلاح النظام التعليمي في إطار توافق وطني يشمل كافة القوى والتيارات السياسية وأهل العلم والخبرة.

خارجيا:

- أعلن أنه سيعمل على استعادة مكانة مصر الحقيقية، ويشمل ذلك تفعيل دورها العربي والأفريقي.

- استثمار علاقاته في خدمة مصر اقتصاديا ودوليا.

- إرساء نظام أمني جديد في الشرق الأوسط يحقق الأمن في المنطقة، ويقوم على حل عادل للقضية الفلسطينية.

- قيام نظام عربي جديد يواكب التغيرات الحاصلة في ضوء الثورات العربية.

تاريخه:

ولد عمرو موسى في الثالث من أكتوبر/تشرين الأول 1936.

نال شهادة الليسانس في الحقوق من جامعة القاهرة عام 1957 بالقاهرة.

عين في 1958 ملحقا بوزارة الخارجية المصرية، وتنقل لاحقا بين كثير من الإدارات والبعثات المصرية، من بينها البعثة المصرية لدى الأمم المتحدة، قبل أن يعين في 1974 مستشارا لدى وزارة الخارجية.

عمل أيضا مندوبا لبلاده في الأمم المتحدة وسفيرا لدى الهند. تولى حقيبة الخارجية منذ 1991 لعشر سنوات، واختير في 2001 أمينا عاما للجامعة العربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة