محادثات نووي كوريا الشمالية تتواصل في الصين   
الأربعاء 1426/6/21 هـ - الموافق 27/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:47 (مكة المكرمة)، 9:47 (غرينتش)
وزير خارجية الصين لي وهاوكنسنغ يتحدث إلى مندوب بلاده وو دا وي للمحادثات السداسية بين كوريا الشمالية وواشنطن (الفرنسية)

تتواصل في العاصمة الصينية بكين لليوم الثاني جولة المفاوضات الرابعة حول البرنامج النووي الكوري الشمالي وسط آمال مشجعة لحل الأزمة بين بيونغ يانغ وواشنطن.
 
وقبل الجلسة قال رئيس الوفد الياباني كنيشيرو ساساي إن "الاهتمام سيتركز على المناقشات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية, ونريد بلوغ هدفنا من خلال متابعة مشاوراتهم".
 
وعقد الأميركيون والكوريون الشماليون اجتماعين حتى الآن، ووصف رئيس الوفد الأميركي كريستوفر هيل وهو مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون المحيط الهادي والشرق الأقصى, اجتماع أمس بأنه "جيد وجدي".
 
وأشار إلى أن المناقشات قد تطول لأن كل طرف اكتفى حتى الآن بعرض مواقفه ومشاكله.
 
ولم تؤد جولات المفاوضات الثلاث السابقة إلى حل الأزمة الناجمة عن استئناف البرنامج النووي العسكري الكوري الشمالي الذي أعلن عنه في أكتوبر/ تشرين الأول 2002.
 
إنكار بيونغ يانغ
من جانبها قالت وكالة أنباء كيودو اليابانية اليوم إن كوريا الشمالية أنكرت وجود برنامج لتخصيب اليورانيوم وهو موقف قد يعرقل الجهود الرامية لإقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن طموحاتها النووية.
 
وأكدت كيودو نقلا عن مصادر في المفاوضات السداسية أن كوريا الشمالية نفت في محادثات مع هيل ونظيره الكوري الشمالي كيم كاي جوان أمس وجود برنامج لتخصيب اليورانيوم لديها.
 
وتشير الوكالة إلى أن ذلك تراجعا عن اعتراف سابق لبيونغ يانغ بأن لديها برنامجا سريا لتخصيب اليورانيوم.
 
وتريد الولايات المتحدة أن تبدأ كوريا الشمالية تفكيك جميع برامجها النووية في غضون ثلاثة أشهر فيما تسعى بيونغ يانغ إلى الحصول على معونة للطاقة وإزالتها من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب ورفع جميع العقوبات المفروضة عليها في مقابل تجميد برامجها النووية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة