مواجهات حاسمة لعرب أفريقيا   
الجمعة 1432/11/18 هـ - الموافق 14/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:06 (مكة المكرمة)، 18:06 (غرينتش)


يدخل الترجي التونسي مباراة الإياب في وضع جيد للتأهل للموسم الثاني على التوالي إلى نهائي دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، في حين يخوض الوداد البيضاوي المغربي رحلة صعبة إلى نيجيريا في محاولة بلوغ النهائي القاري.

ويستقبل الترجي بطل 1994 غدا السبت الهلال السوداني بعد أن هزمه ذهابا في عقر داره 1- صفر بهدف الشاب يوسف مساكني منذ الدقيقة الرابعة.

ويريد لاعبو المدرب نبيل معلول تعويض إخفاقاتهم السابقة في المراحل الحاسمة من البطولة، إذ خسر نهائي العام الماضي أمام مازيمبي الكونغولي، وحل وصيفا أيضا عامي 1999 و2000. بالإضافة إلى ذلك، بلغ دور الثمانية مرتين إضافيتين في العقد الأخير، وهذه المرة الخامسة له بنصف النهائي في الفترة عينها.

ويعول معلول نجم الفريق والمنتخب سابقا، على هجومه السريع، لكنه يعاني من غياب القائد المصاب أسامه دراجي بعد إصابته خلال مباراة تونس وتوغو الأخيرة.

من جهته، يريد الهلال تفادي الخروج من هذا الدور للمرة الثالثة في خمس سنوات، علما بأن مدربه الصربي ميلوتين سريدويفيتش كان أول ضحايا خسارة الذهاب، وحل بدلا منه مؤقتا المدرب الوطني الفاتح النقر الذي اعتبر أن فريقه قادر على قلب نتيجة الذهاب.

الوداد وإنيمبا
وفي المبارة الثانية، يحل الوداد البيضاوي المغربي بطل 1992 على إنيمبا من نيجريا بطل 2003 و2004، بعد فوزه عليه ذهابا في الدار البيضاء 1- صفر بهدف البنيني باسكال أنغان في الدقيقة الأخيرة.

وكان الوداد ألحق الخسارة الأولى بإنيمبا -الذي بلغ نصف النهائي عام 2008- بعد 11 مباراة متتالية بدون أي خسارة. لكن إنيمبا يمر بفترة صعبة بعد خسارته أربع مباريات متتالية -واحدة في نهائي الكأس المحلية، واثنتين في الدوري المحلي- ليفقد أمله بالمنافسة على اللقب.

ويقام الدور النهائي ذهابا وإيابا الشهر المقبل، وتأمل الأندية الأربعة إحراز اللقب للمشاركة في كأس العالم للأندية التي تقام في اليابان في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

بذهاب نصف نهائي  كأس الاتحاد الأفريقي، يحل الأفريقي السبت ضيفا على صن شاين ستارز من نيجيريا، في حين يحل المغرب الفاسي ضيفا على إنتر كلوب الأنغولي الأحد
كأس الاتحاد

وبمسابقة كأس الاتحاد الأفريقي، يسعى الأفريقي التونسي والمغرب الفاسي لبلوغ النهائي عندما يخوضان ذهاب الدور نصف النهائي السبت والأحد.

ويحل الأفريقي غدا السبت ضيفا على صن شاين ستارز من نيجيريا، في حين يحل المغرب الفاسي ضيفا على إنتر كلوب الأنغولي الأحد.

ويقام إياب الدور نصف النهائي في 29 و30 أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

وفي الدور ربع النهائي، تصدر الأفريقي مجموعته الأولى بـ11 نقطة بفارق نقطة واحدة عن إنتر كلوب، في حين حصد المغرب الفاسي 14 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن صن شاين ستارز.

إضراب لاعبين
في المباراة الأولى، استجاب لاعبو الأفريقي لتدخل عدد من أعضاء النادي، وقرروا مرافقة البعثة إلى نيجيريا بعد أن قرروا عقب انتهاء تدريبهم عدم السفر قبل الحصول على مستحقاتهم المالية.

وتلقى لاعبو الأفريقي تهديدات بالقتل من مشجعي الفريق، قبل ساعات قليلة من سفر البعثة إلى لاغوس، بعد الأنباء التى ترددت بشأن رفض اللاعبين السفر إلى نيجيريا.

وقررت إدارة الأفريقي إحالة ستة من نجوم الفريق إلى مجلس التأديب وهم زهير الذوادي وحمزة المسعدي وأمير العكروت ومهدي مرياح وبلال العيفة ويوسف المويهبي بتهم التحريض على الإضراب.

وقال فوزي البنزرتي مدرب الفريق أنه يعمل جاهدا على "ألا تؤثر أحداث الأيام الماضية على مستوى الفريق"، وأوضح أن اللاعبين "وعدوه بتقديم أقصى ما في إمكانياتهم لتحقيق نتيجة تفتح لهم أبواب التأهل إلى النهائي".

الفاسي وإنتر
وفي المباراة الثانية، أكد مدرب المغرب الفاسي رشيد الطوسي، أنه متفائل بتجاوز إنتر كلوب في لواندا وأنه يحتاج لمجهود كل لاعبيه في المباراة، معتبرا أن الظروف الصعبة تواكب المباريات في أنغولا.

وتعادل "النمور الصفر" في مباراتهم الأخيرة في الدوري المغربي على أرض الاتحاد الزموري دون أهداف الاثنين الماضي، ليحتل المغرب الفاسي المركز الثاني في الترتيب خلف الوداد البيضاوي، وهو سيلعب بصفوف مكتملة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة