واشنطن تطالب شركات طيران أجنبية بمعلومات عن ركابها   
الأربعاء 1422/9/13 هـ - الموافق 28/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن الولايات المتحدة أبلغت 58 شركة طيران أجنبية بأنها ستتعرض لعمليات تفتيش شاملة وطويلة للغاية عند وصولها إلى المطارات الأميركية إذا لم تقدم تلك الشركات المعلومات اللازمة لرصد من تسميهم إرهابيين.

وذكرت الصحيفة في موقعها على الإنترنت أنه بموجب قانون جديد لأمن الطيران وقعه الرئيس جورج بوش يوم 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري فإن شركات الطيران السعودية والروسية والصينية وشركات طيران أخرى ستخضع لإجراءات جديدة اعتبارا من يوم غد.

وأضافت الصحيفة أن مفوض الجمارك روبرت بونر أبلغ شركات الطيران الأسبوع الماضي أنه إذا تقاعست هذه الشركات عن الالتزام فإن مفتشي الجمارك سيفتشون "جميع حقائب اليد ويفتشون الأمتعة في كل رحلة تصل إلى الولايات المتحدة".

ونسبت الصحيفة إلى المفوض قوله إن أي تأخير في تنفيذ هذا الإجراء يمكن أن يمثل مخاطرة أمنية. وأضافت الصحيفة أن عمليات التفتيش يمكن أن تضيف ساعات إلى عمليات إنهاء الإجراءات للمسافرين الأجانب.

وقالت الصحيفة إن الرسالة أرسلت إلى 58 شركة طيران بينها شركات الطيران السعودية والباكستانية والإثيوبية والصينية والملكية الأردنية وإيروفلوت الروسية.

وذكرت الصحيفة أن أمام شركات الطيران شهرين لتبدأ بثا إلكترونيا بقوائم الركاب في جميع الرحلات إلى الولايات المتحدة.

لكن الصحيفة قالت إن إدارة الجمارك تلقت عددا ضئيلا جدا من الردود. وبينما أعلن متحدث باسم شركة الطيران الملكية الأردنية أن الشركة ستلتزم بالمطالب الأميركية, قالت شركات أخرى إنها لا تعلم الكثير عن الإجراءات الجديدة أو إنها مازالت تدرسها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة