إيران تجري تدريبات بحرية بمضيق هرمز   
الأحد 1434/2/16 هـ - الموافق 30/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:25 (مكة المكرمة)، 14:25 (غرينتش)
التدريبات تحاكي صد هجوم على موانئ وسواحل إيران (الأوروبية)

أجرت قوات خاصة ووحدات غوص عسكرية إيرانية اليوم الأحد تدريبات على الدفاع عن الموانئ والسواحل الإيرانية ضد هجمات، وذلك أثناء تدريبات بحرية لردع التهديدات للجمهورية الإسلامية، حسبما ذكرته وسائل إعلام إيرانية رسمية.

وتجري التدريبات التي تسلط عليها الأضواء بشدة وتحمل اسم "ولاية 91" في منطقة واسعة من مضيق هرمز إلى خليج عمان، ومناطق شمالية من المحيط الهندي.

وظهر قادة عسكريون بانتظام على التلفزيون الإيراني منذ الجمعة الماضي يقولون إن التدريبات التي تستمر ستة أيام ستظهر كيف يمكن أن تدافع إيران عن نفسها.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن القائد أمير راستجاري قوله "اليوم تجري محاكاة هجمات من قوات غازية على موانئنا وسواحلنا وتشتبك معها وحدات من البحرية وقوات العمليات الخاصة من الطائرات الهليكوبتر". وأضاف أن فرق غوص تتدرب أيضا على مهاجمة سفن "العدو".

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية في تقرير منفصل إن تدريبات محاكاة لهجمات إلكترونية وتدريبات للغواصات وتدريبات على زرع الألغام جرت أيضا أمس السبت.

وهددت إسرائيل أكثر من مرة بمهاجمة المواقع النووية الإيرانية التي يقول الغرب إن إيران تهدف منها لتطوير قدرات تسلح نووي، وهو ما تنفيه طهران التي تؤكد أن هدفها هو توليد الكهرباء ومشروعات سلمية أخرى.

وهدد قادة بالحرس الثوري الإيراني خلال العام الماضي بإغلاق مضيق هرمز إذا هوجم بلدهم، وردت الولايات المتحدة -التي تحتفظ بوجود عسكري كبير في المنطقة- بقولها إنها لن تسمح بأي تعطيل لحركة المرور التجارية عبر المضيق الذي يمر عبره أكثر من ثلث صادرات النفط المحمولة بحرا في العالم.

وتجري إيران تدريبات عسكرية عدة مرات في العام، ودأبت على الكشف عن تقدم في العتاد العسكري المصنوع محليا، غير أن محللين عسكريين يرجحون أن إيران تبالغ في تقدير قوتها العسكرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة