موسى ينتقد شروط الغرب لمحاورة الحكومة الفلسطينية   
الخميس 1427/5/5 هـ - الموافق 1/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 13:58 (مكة المكرمة)، 10:58 (غرينتش)

أمين الجامعة العربية طالب بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي قبل الاعتراف الفلسطيني (الفرنسية)

انتقد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الشروط التي وضعتها الحكومات الغربية وتل أبيب على الحكومة الفلسطينية التي شكلتها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لبدء الحوار السياسي معها، والمتمثلة بنبذ العنف والاعتراف بإسرائيل.

وقال موسى خلال مؤتمر صحفي في بكين "المشكلة الفلسطينية هي مشكلة احتلال عسكري وليست مشكلة إرهابية، ويجب حلها عن طريق المفاوضات". وأعاد التذكير بأنه ليس بإمكان الفلسطينيين القبول بهذه الشروط.

وتعليقا على طلب الحكومة الصينية من الفلسطينيين القبول بالشروط الغربية والموافقة على اتفاقيات السلام التي تم التوصل إليها سابقا، أكد موسى أن أساس المشكلة قائم على الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، مشددا على ضرورة إنهاء الاحتلال قبل مطالبة الفلسطينيين بالاعتراف بتل أبيب.

وجاءت تصريحات موسى على هامش مؤتمر عربي صيني لتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين، وقد تم التوقيع خلال المؤتمر على العديد من الاتفاقيات الاقتصادية والبيئية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة