كليزان يتوج بميونيخ وبيرلوك يفاجئ بيرديتش   
الأحد 1435/7/6 هـ - الموافق 4/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:33 (مكة المكرمة)، 18:33 (غرينتش)

أحرز السلوفاكي مارتن كليزان (المصنف 111 عالميا) اليوم لقب بطل دورة ميونيخ الألمانية الدولية للتنس، في حين توج الأرجنتيني كارلوس بيرلوك بلقب فردي الرجال في بطولة أستوريل البرتغالية.

وفاز كليزان على الإيطالي فابيو فونييني (الأول) 3-6 و6-1 و6-2، ليتوج بلقبه الثاني بعد تتويجه في سان بطرسبورغ الروسية عام 2012 على حساب فونييني بالذات.

وقدم كليزان (24 عاما والصاعد من التصفيات) مستوى رائعا في الدورة، وأقصى في طريقه إلى اللقب عددا من المرشحين للتتويج، مثل الروسي ميخائيل يوجني الثالث في الدور الثاني، ثم جرد الألماني طومي هاس الثاني من اللقب في نصف النهائي.

وخاض اللاعبان المباراة في أوضاع صحية غير سليمة، فكليزان كان يعاني من آلام في البطن، فيما استدعى فونييني المسعفين في المجموعة الثالثة.

مفاجأة كبرى
وفي البرتغال، فجّر الأرجنتيني بيرلوك (غير المصنف) مفاجأة كبيرة عندما توج على حساب المصنف الأول التشيكي توماس بيرديتش (السادس) بالفوز عليه بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بواقع صفر-6 و7-5 و6-1.

واحتاج بيرلوك (31 عاما و62 عالميا) إلى ساعتين وتسع دقائق لإلحاق الهزيمة ببيرديتش في العالم، وبات سادس لاعب يتخطى الثلاثين من العمر يحرز لقب الدورة، وخامس أرجنتيني يتوج في أستوريل.

واللقب هو الثاني لبيرلوك بعد تتويجه في باشتاد السويدية عام 2013 على حساب الإسباني فرناندو فرداسكو، علما بأنه خاض اليوم النهائي الثالث بمسيرته بعد خسارته في فينا دل مار التشيلية أمام مواطنه خوان موناكو عام 2012.

وكانت الإسبانية كارلا سواريز نافارو المصنفة أولى أحرزت باكورة ألقابها أمس بفوزها على الروسية سفتلانا كوزنتسوفا السابعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة