دهم وتفتيش في غلاسكو وتأهب أمني بريطاني تحسبا لهجمات   
الأحد 1428/6/16 هـ - الموافق 1/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:07 (مكة المكرمة)، 10:07 (غرينتش)
 بريطانيا رفعت التأهب الأمني إلى درجة "خطير" (الفرنسية)
 
دهمت الشرطة الأسكتلندية عدة منازل وفتشتها صباح اليوم في منطقة رينفروشاير جنوب غرب غلاسكو. وقالت في بيان لها إن التفتيش مرتبط بالتحقيقات في الهجوم على مطار غلاسكو ومحاولة تفجير سيارتين مفخختين في لندن.
 
ورأى شهود عيان ضباطا يرتدون ملابس خاصة يدخلونى منزلا في بلدة هيوستون الواقعة على بعد تسعة كيلومترات غربي غلاسكو بأسكتلندا.
 
وكانت الشرطة البريطانية قد اعتقلت شخصين في مقاطعة تشيشير شمالي إنجلترا في إطار تحقيقاتها. ويضاف هذان الشخصان إلى معتقلين آخرين ألقي القبض عليهما عقب اصطدام سيارتهما بمطار غلاسكو مسببة حريقا بالمطار.
 
واعتبر قائد الشرطة الأسكتلندية ويلي راي اقتحام السيارة صالة الركاب في المطار "هجوما إرهابيا" له صلة واضحة بالهجومين اللذين أحبطا الجمعة في لندن.
 
وأوضح راي في مؤتمر صحفي أمس أن أحد الرجلين الآسيويين اللذين اعتقلتهما الشرطة بعد الهجوم مصاب إصابة خطرة، وقد لوحظ أن بحوزته عبوة مشبوهة, وهو يتلقى العلاج الآن في مستشفى قريب من المطار.
 
فتح المطارات
إعادة فتح مطار غلاسكو أمام المسافرين جزئيا بعد إغلاقه أمس (رويترز)
وقد أعيد فتح مطار غلاسكو بشكل جزئي اليوم بعد إغلاقه أمس إثر اقتحام سيارة صالة الركاب في المطار واشتعالها. وقال متحدث باسم المطار إن طائرتين حطتا في المدرج بينما أقلعت طائرة أخرى، ووعد بإعادة فتح المطار كاملا قريبا.
 
كما أعيد فتح مطار ليفربول شمال غربي بريطانيا الذي أقفل أمس على خلفية حادث غلاسكو.
 
وقد استمر عمل المطارات الأخرى في بريطانيا وسط زيادة التعزيزات الأمنية، بينما منعت الشرطة وقوف السيارات بالقرب من مطاري أدنبره ونيوكاسل.
 
تأهب أمني
وبعد تطورات الجمعة والسبت في لندن وغلاسكو رفعت السلطات البريطانية درجة التهديد الأمني إلى "خطير".
 
ووصف رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون حادث مطار غلاسكو بأنه فعل عدواني, كما وصفه رئيس الوزراء الأسكتلندي بأنه حادث إرهابي. ويؤشر رفع درجة التأهب إلى مخاوف من هجوم وشيك.
 
وقالت وزيرة الداخلية جاكي سميث إن رفع درجة التأهب اتخذ بناء على توصيات مركز التحليل المضاد للإرهاب بعد الأحداث التي شهدتها البلاد خلال الساعات الـ48 الماضية. 
 
لكن الوزيرة أكدت عقب اجتماع خلية الأزمات الحكومية أن التهديدات الإرهابية يجب ألا تعوق ممارسة البريطانيين لحياتهم الطبيعية.
 
انتقال العدوى
 الولايات المتحدة عززت الأمن في مطاراتها (الفرنسية-أرشيف)
وانتقل صدى هذه التطورات إلى الولايات المتحدة التي أعلنت تعزيز الأمن في مطاراتها.
 
وقال توني سنو المتحدث باسم البيت الأبيض "إنه ليست هناك علامة على أي تهديد محدد في الولايات المتحدة وإن درجة تأهب الحكومة الاتحادية تحسبا لتهديد هجوم إرهابي لم ترفع ولا زالت كما هي دون تغيير".
 
وأشار إلى أنه سيكون هناك وجود إضافي لمسؤولي الأمن كإجراء احترازي ويمكن توقع حدوث بعض التأخير للمسافرين.
 
و في برلين قال مسؤولو أمن ألمان إنهم لن يفرضوا مزيدا من التشديد على الإجراءات إثر الهجوم على مطار غلاسكو. وقال متحدث باسم الداخلية الألمانية إنه لا توجد صلة معروفة تربط ألمانيا بما جرى في بريطانيا, لكنه أكد أن أجهزة الأمن تراقب الوضع عن كثب هناك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة