تعليق مفاوضات النووي الإيراني إلى الأربعاء المقبل   
السبت 1436/6/1 هـ - الموافق 21/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 5:22 (مكة المكرمة)، 2:22 (غرينتش)

علقت إيران والقوى العالمية الست المفاوضات بشأن البرنامج النووي الإيراني، وقال مسؤول إيراني إن الجانب الأميركي في حاجة للمزيد من المشاورات مع نظرائه الأوروبيين وستُستأنف المفاوضات مرة أخرى الأربعاء المقبل.

وقال كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي إن جولة المفاوضات بين بلاده والدول الست في لوزان بسويسرا توقفت أمس الجمعة بسبب ما سماها حاجة الوفد الأميركي إلى إجراء مزيد من المشاورات مع الأطراف الأوروبية.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف للصحفيين إنهم وصلوا إلى نقطة "حاسمة للغاية" في المحادثات، موضحا أن هناك قضية أو اثنتين تتسمان بالحساسية، وبالنسبة للقضايا الأخرى فإنه لا يزال يتعين حل نقطة أو نقطتين.

وأضاف بعد لقائه وزير الخارجية الأميركي جون كيري أنهم أجروا محادثات جيدة، وحققوا تقدما جيدا للغاية وسيتعين عليهم الانتظار ليروا إن كانوا سيصلون لنتيجة.  

وأعلنت الخارجية الأمريكية أن كيري سيتوجه إلى لندن اليوم السبت للقاء نظرائه الأوروبيين لبحث تطورات المفاوضات بشأن الملف بعد أسبوع من التجاذبات الدولية في مدينة لوزان السويسرية.

وقال مسؤولون إن فرنسا تطالب أكثر من الدول الغربية الأخرى بقيود أكثر شدة على الإيرانيين في أي اتفاق.

وفي اليوم السادس من المفاوضات تغيرت خطط الوفود بشكل متكرر خلال عدة ساعات. وفي إحدى المراحل كان من المتوقع أن ينضم وزراء خارجية فرنسا وبريطانيا وألمانيا إلى المحادثات اليوم السبت.

غير أنه بعد أقل من ساعة أصبح مصير هذه الخطط غير واضح بعد أن أبلغ الوفد الإيراني نظراءه أنه سيعود إلى طهران بسبب وفاة والدة الرئيس حسن روحاني البالغة من العمر تسعين عاما صباح أمس الجمعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة