مقتل 30 عنصرا من بوكو حرام بنيجيريا   
الاثنين 22/11/1433 هـ - الموافق 8/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 0:59 (مكة المكرمة)، 21:59 (غرينتش)
أعمال قتل تورطت فيها الشرطة والجيش في نيجيريا ضد جماعة بوكو حرام (الجزيرة-أرشيف)

أكدت مصادر عسكرية أن الجيش النيجيري قتل الأحد حوالي 30 عضوا يشتبه بانتمائهم لجماعة بوكو حرام بينهم أحد أقرب مساعدي قائد المجموعة، وذلك في معارك بولاية يوبي شمال شرق البلاد.

وقال المتحدث العسكري إيلي لازاروس في بيان إن حوالي 30 شخصا يشتبه بأنهم من بوكو حرام قتلوا في معركة استمرت ساعات عدة. وأضاف أن القائد الميداني للجماعة قتل في داماتورو والمساعد القريب من أبو بكر شاكو، المعروف باسم باكاكا الأعور. ويعد شاكو قائد جماعة بوكو حرام.

وأضاف البيان أن القوات النيجيرية دخلت في معركة مسلحة مع "الإرهابيين المشتبهين"، في عملية مطاردة بمخابئ بوكو حرام في قندهار وفي محيط مدافن مدينة داماتورو عاصمة الولاية.

وأشار البيان إلى أن عشرة عناصر مشتبه بهم في بوكو حرام اعتقلوا في الهجوم يساعدون المحققين في مطاردة الأعضاء البارزين الآخرين في الجماعة.

وأوضح المتحدث العسكري أنه تم ضبط ست بنادق و90 طلقة ذخيرة وأجهزة هواتف في العملية. كما صودرت خناجر وأقواس وسكاكين وثلاثة صواعق تفجير مستعملة.

ويذكر أنه في الشهر الماضي قتلت القوات النيجيرية 35 مشتبها بهم في معارك عنيفة بداماتورو، واعتقلت 60 آخرين. كما أكدت مقتل مسؤول في بوكو حرام واعتقال 156 آخرين في قصف.

وكانت مدينة داماتورو مسرحا لهجمات نفذتها بوكو حرام, وأسفرت عن مقتل أكثر من 1400 شخص منذ 2010 في شمال ووسط نيجيريا، حسب تقديرات منظمة هيومن رايتس ووتش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة