مقتل ثلاثة جنود في هجوم بسيناء   
الاثنين 1437/5/29 هـ - الموافق 7/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:33 (مكة المكرمة)، 19:33 (غرينتش)

قتل ثلاثة جنود مصريين وأصيب اثنان في استهداف مدرعة عسكرية بعبوة ناسفة كبيرة الحجم غرب مدينة العريش في شمال سيناء، وذلك بعد يوم من مقتل ستة من أفراد الأمن المصري في هجومين بنفس المحافظة.

وأفادت مصادر للجزيرة بأن ثلاثة جنود مصريين قتلوا، وأصيب اثنان -أحدهما ضابط- في استهداف مدرعة عسكرية بعبوة ناسفة كبيرة الحجم في منطقة الكيلو 17 غرب مدينة العريش في شمال سيناء، بينما أكد شهود عيان أن الحادث أدى إلى تدمير المدرعة بشكل كامل.

وقالت وزارة الداخلية إن الهجوم أسفر عن مقتل شرطيين، وإنه وقع على طريق بالقرب من العريش أكبر مدن محافظة شمال سيناء.

يأتي ذلك بعد يوم من مقتل ستة من أفراد الأمن المصري في هجومين شمالي سيناء، أحدهما بإطلاق قذيفة صاروخية على مركبة مدرعة، والآخر بتفجير عبوة ناسفة استهدفت آلية عسكرية، وفقا لمصادر طبية وأمنية، بينما قال الجيش إنه قتل خمسة مسلحين خلال عملية أمنية في المنطقة.

وقتل مسلحون المئات من رجال الجيش والشرطة في سيناء في موجة عنف اندلعت منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي منتصف عام 2013 على يد وزير دفاعه عبد الفتاح السيسي الذي عاد وتولى السلطة لاحقا في إثر انتخابات رئاسية.

وتنشط في سيناء عدة تنظيمات مسلحة، أبرزها جماعة أنصار بيت المقدس التي غيرت اسمها إلى ولاية سيناء في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 بعدما بايعت تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسيطر على مناطق واسعة في كل من العراق وسوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة