اليمن يبدأ محاكمة الرجل الثاني في القاعدة   
الاثنين 14/1/1427 هـ - الموافق 13/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 7:27 (مكة المكرمة)، 4:27 (غرينتش)
صورة غير مؤرخة لأبو عاصم الأهدل (الفرنسية)
تبدأ في العاصمة صنعاء اليوم محاكمة الرجل الثاني بتنظيم القاعدة في اليمن محمد حمدي الأهدل وأربعة من رفاقه.
 
وقال مصدر قضائي إن المحكمة الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب وأمن الدولة ستحاكم الأهدل -المكنى أبو عاصم الأهدل، وهو الرجل الثاني بالقاعدة باليمن بعد أبو علي الحارثي الذي قتلته المخابرات الأميركية مع خمسة آخرين بصاروخ موجه من طائرة دون طيار بصحراء مأرب شرق اليمن في نوفمبر/ تشرين الثاني 2002.
 
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته أن المحاكمة ستجري حضوريا لأبو عاصم وأربعة آخرين من عناصر القاعدة جميعهم يمنيون, وهم محمد عبد الله أعشر وغالب عبد الله الزائدي وصلاح ناصر الدرو ومحمد فرج بن شميلة.
 
وكانت سلطات الأمن قبضت على الأهدل في ديسمبر/ كانون الأول 2003 متخفيا بمنزل داخل أحد أحياء صنعاء بعد عملية تعقب وملاحقة استمرت أكثر من عامين، وقتل فيها نحو 23 من جنود القوات الحكومية باشتباكات مع مسلحين قبليين منتصف عام 2002 بقرية الحصون بمحافظة مأرب (170 كلم شرق صنعاء).
 
وفر 23 عضوا مفترضا من القاعدة في الثالث من فبراير/ شباط من سجن تتولى حراسته عناصر من الاستخبارات, عبر حفر نفق بطول 44 مترا. واستغرقت عملية الحفر ثلاثة أشهر وامتد من السجن حتى مسجد قريب.
 
ووجه البيت الأبيض الخميس انتقادا شديدا إلى اليمن بعد عملية الفرار. وتعرضت إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش لانتقادات من المعارضة الديمقراطية بسبب ليونة رد فعلها على عملية الفرار تلك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة