محكمة إندونيسية تقضي باستمرار محاكمة باعشير   
الثلاثاء 1424/3/13 هـ - الموافق 13/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أبو بكر باعشير أثناء محاكمته في جاكرتا (رويترز)
رفضت محكمة إندونيسية إبطال دعوى الخيانة ضد الزعيم الإسلامي أبو بكر باعشير، وأمرت بمواصلة نظر القضية رافضة الدفع بعدم اختصاص المحكمة بمحاكمته.

وقال رئيس المحكمة القاضي محمد صالح إن التهمة التي وجهها الادعاء مقبولة وإن المحاكمة يجب أن تستمر، دون أن يخوض في المزيد من التفاصيل.

واتهم الادعاء باعشير بالخيانة لقيادته تنظيم الجماعة الإسلامية وتورطه في محاولة اغتيال الرئيسة ميغاواتي سوكارنو والوقوف وراء تفجير كنائس عام 2000.

ويقول محامو باعشير إن الاتهامات غير واضحة وإنه لا يحق للمحكمة نظر القضية لأن الجرائم خارج اختصاصاتها. وأجلت القضية حتى العشرين من الشهر الجاري لحين استدعاء الشهود.

وتعتبر المحاكمة اختبارا للرئيسة الإندونيسية التي تسير على حبل مشدود بين اتخاذ موقف متشدد إزاء ما يسمى الإرهاب وبين إقناع المواطنين في الوقت نفسه بأن هذه الحملة لا تستهدف الإسلام.

وإذا برأت المحكمة باعشير فمن المتوقع أن تتعرض جاكرتا لانتقادات من دول مقتنعة بأنه يلعب دورا في موجة العنف الإقليمي التي تشهدها المنطقة بصرف النظر عن توافر الأدلة التي تثبت ضلوعه. وينفى باعشير ارتكابه أي جريمة أو معرفته بالجماعة الإسلامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة