مبارك يتعهد في ختام مؤتمر حزبه بتوزيع عادل "لثمار التنمية"   
الأربعاء 1428/10/26 هـ - الموافق 7/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:45 (مكة المكرمة)، 21:45 (غرينتش)
المؤتمر برئاسة مبارك ناقش ملفات عدة أبرزها الإصلاح السياسي والاقتصادي (الفرنسية)
 
تعهد الرئيس المصري حسني مبارك في خطاب ألقاه في ختام المؤتمر العام التاسع للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم بتوزيع عادل لما وصفه بثمار التنمية في مصر.
 
وقال مبارك إننا ماضون في توفير الحماية الاجتماعية للفقراء ومحدودي الدخل، مضيفا أن "العدالة الاجتماعية ركن أساسي في سياستنا العامة".
 
وقد ناقش الحزب على مدى أربعة أيام عددا من الملفات الداخلية والخارجية أبرزها برنامج الإصلاح الاقتصادي والسياسي.
 
وكان جمال مبارك -نجل الرئيس- الأمين العام المساعد للحزب الذي يترأس لجنة السياسات الواسعة النفوذ داخل الحزب أكد في كلمته الأحد "أن المواطن البسيط واحتياجاته هي في قمة أولويات الحزب"، مركزا على موضوع التشغيل وفرص العمل للشباب وعدالة توزيع الدخل والاستثمارات ومساعدة الأسر الفقيرة.
 
يشار إلى أن المؤتمر انتخب مبارك مجددا رئيسا للحزب بعد تداول أنباء عن احتمالات تنحيه لمصلحة نجله جمال. وتم تشكيل هيئة عليا للحزب لتتولى الترشيح لمنصب رئيس الدولة مستقبلا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة