مقتل سبعة أشخاص في مواجهات بكشمير   
الاثنين 1423/2/24 هـ - الموافق 6/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
جندي هندي يتفحص جثتي مقاتلين قضيا إثر اشتباك مع القوات الهندية (أرشيف)

قالت الشرطة الهندية إن سبعة أشخاص بينهم جندي قتلوا في مواجهات بين قوات الأمن ومسلحين في إقليم جامو وكشمير.

فقد قتل مسلح في تبادل لإطلاق النار اليوم في منطقة دودا شرقي مدينة جامو العاصمة الشتوية لإقليم جامو وكشمير. وقتل ثلاثة مقاتلين في مواجهات بمدينة بونتش شمالي جامو عندما حاولوا عبور خط الهدنة الفاصل بين جزأي الإقليم, كما قتل جندي أثناء تلك المواجهات. وكان مسلحان كشميريان آخران قد قتلا أمس في مواجهات في المدينة نفسها.

وقال مصدر في وزارة الدفاع إن أكثر من 180 شخصا قتلوا منذ مطلع هذا العام على يد حرس الحدود الهنود أثناء محاولتهم التسلل من باكستان عبر خط الهدنة الفاصل بين الجزء الهندي والجزء الباكستاني من إقليم كشمير.

من جانب آخر قال مدير شرطة جامو وكشمير أشوك كومار سوري إن قواته على استعداد لمواجهة أي تهديدات من شأنها إفشال الانتخابات المحلية المزمع إجراؤها نهاية سبتمبر/أيلول أو مطلع أكتوبر/تشرين الأول المقبلين. وأشار سوري إلى أن "الانتخابات ستجرى بسلام, ونحن واثقون من ذلك".

وقال مؤتمر الحرية الذي يضم جميع الأحزاب المطالبة بانفصال الإقليم إنه سيقاطع الانتخابات مع الجماعات المسلحة التي تقاتل الحكومة الهندية في كشمير. وقد هددت جماعتان مسلحتان بقتل الكشميريين الذين سيشاركون في الانتخابات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة