بدروزا يفوز في إسبانيا وروسي يعود إلى منصات التتويج   
الاثنين 1429/3/25 هـ - الموافق 31/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 21:32 (مكة المكرمة)، 18:32 (غرينتش)
داني بدروزا على منصة التتويج يتوسط فالنتينو روسي (يسار) وخورخي لورنزو (الفرنسية)

أحرز الإسباني داني بدروزا المركز الأول لفئة "موتو جي.بي" في سباق جائزة إسبانيا الكبرى، المرحلة الثانية من بطولة العالم للدراجات النارية، متقدما على الإيطالي فالنتينو روسي الذي عاد إلى منصات التتويج بعد غياب.
 
وقطع بدروزا دراج فريق هوندا مسافة السباق البالغة 119.421 كلم على حلبة "خيريز" في زمن قدره 45.35.121 دقيقة بمعدل سرعة تجاوز 157 كلم/سا.
 
وتقدم بدروزا بفارق يقترب من 3 ثوان على روسي دراج ياماها وبفارق زاد عن 4 ثوان على مواطنه خورخي لورنزو (ياماها)، في حين احتل الأميركي نيكي هايدن (هوندا) المركز الرابع تلاه الإيطالي لوريس كابيروسي (سوزوكي).
 
أما الأسترالي كايسي ستونر بطل العالم فتأخر إلى المركز الحادي عشر في السباق الإسباني، ليتراجع بالتالي إلى المركز الرابع في الترتيب العالمي خلف بدروزا ولورنزو وروسي.
 
جماهير غفيرة شاهدت جائزة إسبانيا الكبرى (رويترز)
فرحة التتويج
وفي تصريحات ما بعد السباق عبر بدروزا عن سعادته بالفوز والتقدم لصدارة الترتيب العالمي، خاصة أنه حقق أول فوز على حلبة "خيريز" وتسلم كأس السباق من ملك إسبانيا خوان كارلوس.
 
أما روسي فبرر فرحته الغامرة رغم حلوله ثانيا في سباق أمس بأنه صعد إلى منصة التتويج للمرة المائة في مسيرته الاحترافية الحافلة التي شملت الفوز بخمسة ألقاب عالمية.
 
من جهة أخرى شهد سباق فئة 250 سم3 مفاجأة بفوز الفنلندي ميكا كاليو بالمركز الأول، مستغلا سقوط المتصدرين الإسباني ألفارو بوتيستا والإيطالي ماركو سيمونسيلي في اللفة الأخيرة.
 
وفي فئة 125 سم3 أحرز الإيطالي سيموني كورسي المركز الأول، متقدما على الإسباني نيكولاس تيرول والبريطاني برادلي سميث.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة