برنامج فرق السلام الأميركية يستأنف نشاطه في الأردن   
الأربعاء 1424/5/25 هـ - الموافق 23/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت السفارة الأميركية في الأردن إن برنامج فرق السلام الأميركية (بيس كوربس) قرر استئناف نشاطاته في المملكة بدءا من العام المقبل بعد تعليقها عام 2002 لدواع أمنية، وذلك بعد أن اعتبر أن الوضع الأمني في المملكة "آمن بما يكفي".

وأفاد بيان صادر عن السفارة أن متطوعي فرق السلام الأميركية سيعودون إلى الأردن مطلع يناير/ كانون الثاني المقبل. وأضاف أن هذا القرار يأتي بعد أن تمت مؤخرا إعادة تقييم الوضع واعتبر أنه آمن بما يكفي لعودة البرنامج للأردن.

وأشار البيان إلى أن برنامج فرق السلام الأميركية قد بدأ نشاطاته في الأردن عام 1997 وتطوع فيه حوالي 216 أميركيا للعمل في نشاطات مختلفة مثل مبادرات التنمية الاجتماعية والإدارة والتوعية البيئية وتعليم اللغة الإنجليزية وبرامج تربوية للمعوقين.

وكان قد تم تعليق العمل بهذا البرنامج في نوفمبر/ تشرين الثاني 2002 بسبب القلق حول الوضع الأمني في منطقة الشرق الأوسط، حسب البيان.

وعبر مدير البرنامج غادي فاسكيز عن سعادته بعودة المتطوعين إلى عمان مشيرا إلى أن الحكومة الأردنية تقدم الدعم الكامل لفرق السلام وقد ساعدت بشكل فاعل في إعادتها في الوقت المناسب.

وكان البرنامج قد أعلن يوم 23 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي تعليق نشاطاته في الأردن بعد أربعة أسابيع من اغتيال الدبلوماسي الأميركي لورانس فولي المسؤول في الوكالة الأميركية للتنمية الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة