فيديو لتنظيم الدولة يؤكد فيه اقتحامه معبر مرشد بينار   
الأحد 7/2/1436 هـ - الموافق 30/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 20:36 (مكة المكرمة)، 17:36 (غرينتش)

بث موقع "ولاية الرقة" التابع لتنظيم الدولة الإسلامية صورا قال إنها لجانب من الاشتباكات التي تمكن التنظيم خلالها من اقتحام معبر مرشد بينار الحدودي بين سوريا وتركيا، وذلك مع تواصل سقوط القتلى من التنظيم والمقاتلين الأكراد وسط غارات جوية.

وأظهرت الصور دبابات للتنظيم تقصف مواقع للقوات الكردية، وذلك على خلفية تعليق صوتي للمصور جاء فيه إن "دبابات الدولة الإسلامية تتقدم لدك مواقع الـ"بي كي كي" (حزب العمال الكردستاني) والأحزاب الكردية العلمانية".

وتضمن التسجيل حديثا لأحد مقاتلي التنظيم قال فيه إنهم سيطروا على بوابة معبر مرشد بينار، مضيفا أن مقاتلي التنظيم يخوضون معارك للسيطرة على ما تبقى من مدينة عين العرب (كوباني) المجاورة.

وقال المقاتل الذي أخفى وجهه بقناع أسود "بإذن الله عز وجل تتطهر عين الإسلام من الأحزاب الكردية ومن عناصر الـ"بي كي كي" ومن عناصر البشمركة ومن قوات الجيش الحر". يذكر أن التنظيم يطلق على مدينة عين العرب اسم عين الإسلام.

وأظهر التسجيل في نهايته طائرة حربية تحلق في سماء المنطقة على ارتفاع منخفض، حيث تبعها ارتفاع أعمدة الدخان في المكان.

من جهة أخرى، ذكرت مصادر للجزيرة أن أحد قادة قوات حماية الشعب الكردية قتل برصاص قناصة تنظيم الدولة في محيط معبر مرشد بينار، ليرتفع عدد قتلى الفصائل الكردية منذ أمس السبت إلى أكثر من 15، بينما قالت الفصائل الكردية إنها قتلت عددا من مسلحي تنظيم الدولة.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن طائرات التحالف شنت 17 غارة على مواقع تنظيم الدولة في عين العرب ومحيطها منذ الليلة الماضية وحتى صباح اليوم الأحد.

وبدأ تنظيم الدولة هجومه باتجاه عين العرب في 16 سبتمبر/أيلول الماضي، ويحتل الآن أكثر من نصف المدينة، بيد أن تدخل الطيران التابع للائتلاف الدولي ودخول مقاتلين من الجيش الحر وقوات البشمركة العراقية إلى المدينة أوقفا تقدم التنظيم، وتراجعت حدة المعارك منذ حوالي ثلاثة أسابيع، بينما بدأ الأكراد يستعيدون المبادرة على الأرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة