إدانة ثلاثة قضاة مصريين بالرشوة وإيداعهم السجن   
السبت 14/10/1422 هـ - الموافق 29/12/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت مصادر قضائية في مصر أن أحكاما متفاوتة بالسجن مع الأشغال الشاقة صدرت بحق ثلاثة قضاة مصريين أدينوا في قضيتي رشوة منفصلتين، كما صدر بحق اثنين من القضاة الثلاثة حكمان بالغرامة بلغ أحدهما ألف جنيه.

وأوضحت هذه المصادر أن القاضي عبد الناصر محمد حكم عليه بالسجن سبع سنوات وغرامة ألف جنيه، كما حكم على القاضي صلاح يوسف مهران بالسجن خمس سنوات وغرامة مائتي جنيه. وأدين القاضي عبد الناصر محمد بتأجيل قضية ضد رجل أعمال متهم بتحرير شيك بدون رصيد بمبلغ 1.1 مليون جنيه مصري مقابل بضاعة معينة بمدينة الإسكندرية.

وأضافت المصادر القضائية أن القاضي مهران أدين بتهمة العمل كسمسار في نفس قضية رجل الأعمال إبراهيم عوض فؤاد الذي برئت ساحته بعد تبليغه عن الجريمة، إذ إن القانون المصري لا يعاقب من يدفع الرشوة إذا قام بالإبلاغ عن المرتشي وساعد في ضبطه متلبسا بالجريمة.

وفي قضية منفصلة حكمت المحكمة على القاضي علاء يحيى بالسجن ثلاث سنوات بعد إدانته بتلقي رشوة. وكانت محكمة أمن الدولة العليا في الجيزة قد أصدرت حكما في مايو/ أيار الماضي بسجن أحد قضاة المحكمة الإدارية بمدينة الأقصر خمس سنوات مع الأشغال الشاقة، بعد إدانته بتلقي رشوة من رجل أعمال مصري بقيمة 250 ألف جنيه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة