تراجع حالات عدوى الإيدز   
الاثنين 1432/12/26 هـ - الموافق 21/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:55 (مكة المكرمة)، 12:55 (غرينتش)

 
تراجعت حالات عدوى مرض نقص المناعة المكتسبة "الإيدز" إلى أدنى مستوى لها منذ رصد المرض, حسب ما أكدته الأمم المتحدة.

وجاء في تقرير لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز أن عدد الإصابات الجديدة بالفيروس المسبب للمرض تراجع على مستوى العالم بواقع الخمس (21%) في الفترة من عام 1997 حتى عام 2010 إلى 2.67 مليون حالة سنويا.

وحسب التقرير الذي أعلن عنه اليوم الاثنين في برلين فإن نحو نصف النساء الحوامل المصابات بالفيروس تعاطين عقاقير يعتقد أنها تحول دون انتقاله لأبنائهن.

وانخفض عدد حالات الإصابة بالفيروس بين الأطفال إلى 390 ألف حالة مقارنة بـ550 ألف حالة عام 2001.

ويقدر برنامج الأمم المتحدة العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس على مستوى العالم بـ34 مليون حالة، منهم 68% (22.9 مليون حالة) يعيشون في المناطق الواقعة جنوب الصحراء الغربية في أفريقيا، رغم أن عدد سكان هذه المنطقة لا يتجاوز نحو 12% من سكان العالم.
 
وبلغ عدد المصابين بالإيدز على مستوى العالم عام 2001 نحو 28.6 مليون مصاب.

وقدر عدد المصابين بالإيدز في غرب أوروبا ووسطها بنحو 840 ألف حالة عام 2010، في حين قدر عدد الإصابات الجديدة بالفيروس بنحو 30 ألف حالة عدوى سنويا, ووصل عدد حالات الوفاة جراء الفيروس نحو 9900 حالة.

وبلغت الوفيات الناتجة عن الإيدز على مستوى العالم في العام الماضي نحو 1.8 مليون حالة.

وشدد معدو التقرير على أن العقاقير المستعملة ضد الإيدز حالت دون وقوع نحو 700 حالة وفاة أخرى.

وتراجعت حالات الوفاة بين الأطفال تحت سن 15 عاما بين عامي 2005 و2010 بنسبة 20%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة