القذافي يتعهد بمواصلة القتال   
الثلاثاء 1432/11/1 هـ - الموافق 27/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:02 (مكة المكرمة)، 12:02 (غرينتش)

 القذافي جدد اتهاماته للغرب بالسعي للسيطرة على نفط ليبيا (الجزيرة)

تعهد العقيد الليبي معمر القذافي بمواصلة القتال حتى "الشهادة" وقال إنه لايزال موجودا في ليبيا، وذلك في كلمة وجهها عبر إذاعة مدينة بني وليد، أحد آخر معاقله.

وتوجه القذافي بكلمته -التي نشر نصها موقع قناة الليبية التابعة للنظام السابق- إلى أنصاره من أبناء ورفلة الذين يخوضون معارك ضد الثوار في بني وليد وسرت، مشيدا  بـ "جهادهم"، واصفا الشعب الليبي بأعظم شعوب الأرض في صموده وتحديه لما وصفه بعدوان طائرات حلف شمال الاطلسي (ناتو) وأساطيله.

ووصف القذافي الثوار بالخونة، وقال إن ليبيا ستكون محرقة لهم وستكون جحيما ووبالا على الغرب.

كما اتهم العقيد مجددا حلف الناتو بشن حملته العسكرية على ليييا من أجل السيطرة على نفطها.

وقال "لم يكن هناك أسهل من أن أقول لهذه القوى الاستعمارية منذ البداية تعالوا وخذوا بترول هذا الشعب، وكان سيتوقف العدوان. لكن دماء أجدادي وأبي وأبنائي وأحفادي وكل شاب ليبي وطفل ليبي وامرأة ليبية وشيخ ليبي استشهد بقصف العدوان كان يدفع بنا لطريق الممانعة والرفض للاستعمار".

وأضاف القذافي "قلنا وما زلنا نقول هذا بترول الشعب الليبي وليس بترول فرنسا أو بريطانيا، هذا قوت يوم أبناء شعبي وليس ملكا لي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة