الحريري يدافع عن حزب الله   
الأربعاء 1431/5/8 هـ - الموافق 21/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 0:08 (مكة المكرمة)، 21:08 (غرينتش)
الحريري أدلى بتصريحاته بشأن قضية صواريخ سكود خلال زيارته لإيطاليا (الفرنسية)
شبه رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري اتهام حزب الله بتسلم صواريخ سكود من سوريا بأنها تشبه الاتهامات الأميركية للعراق بحيازة أسلحة دمار شامل قبل غزوه عام 2003.

وذكر -في تصريحات له نقلتها وسائل الإعلام اللبنانية خلال زيارته إلى روما- بأن الإعلام بدأ فجأة بالحديث عن وجود صواريخ سكود في لبنان، وقال إن هذه الصواريخ ضخمة للغاية، في إشارة إلى استحالة انتقالها سرا من سوريا إلى لبنان.

وأضاف الحريري أن هذه الاتهامات من قبل إسرائيل مشابهة لاتهام العراق عام 2003 بحيازة أسلحة دمار شامل، مؤكدا أنها تحاول تكرار السيناريو ذاته مع لبنان حيث ترفع من وتيرة تهديداتها قبل كل موسم اصطياف.

يشار إلى أن الولايات المتحدة استدعت أمس نائب رئيس البعثة السورية في واشنطن زهير جبور لإبلاغه بامتعاضها من "السلوك الاستفزازي حول احتمال نقل أسلحة لحزب الله"، ولا سيما نظم الصواريخ ذاتية الدفع، وفق ما جاء في تصريحات لنائب المتحدث باسم الخارجية.
 
كنفاني تستغرب
وفي دمشق جددت مسؤولة الإعلام الخارجي في وزارة الخارجية بشرى كنفاني نفيها لهذه المزاعم مبدية استغرابها لتبني الولايات المتحدة للرواية الإسرائيلية.

وأعربت عن أسفها لذلك، مؤكدة أن الموقف الأميركي يمكن أن يعمق الهوة بين واشنطن ودمشق.

يشار إلى أن الوزير في الحكومة اللبنانية عن حزب الله حسين الحاج حسن رفض الجمعة تأكيد أو نفي المعلومات الإسرائيلية التي رددها بهذا الشأن الرئيس شمعون بيريز. وقال إن الحزب يسلح نفسه باستمرار، و"ليس من شأنهم معرفة ما لدينا".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة