دماغ المرأة يستجيب لبكاء الطفل   
الأربعاء 1434/6/27 هـ - الموافق 8/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 10:48 (مكة المكرمة)، 7:48 (غرينتش)

ذكرت دراسة يابانية وإيطالية مشتركة أن دماغ المرأة مبرمج للرد على بكاء الطفل، وذلك بعد أن قام الباحثون بفحص النشاط الدماغي لمجموعة من الرجال والنساء.

ونشرت النتائج بدورية "نورو ريبورت" العلمية، وقام بها فريق مشترك من معهد رايكن لعلوم الدماغ باليابان، وجامعة ترينتو بإيطاليا.

وأجرى الفريق البحثي تصويرا مقطعيا دماغيا لمجموعة من النساء والرجال الراشدين، بهدف دراسة آثار بكاء الطفل جراء جوعه على نشاطهم الدماغي خلال فترة استراحة دماغهم أثناء اليقظة.

ومن خلال التصوير المقطعي فحص البحثون نشاط القشرة البصرية والجزء الأمامي من الفص الجبهي من الدماغ، المسؤولين عن تدفق الأفكار. ووجدوا أن الرجال والنساء، سواء كان لديهم أولاد أو لا، تفاعلوا بشكل مختلف مع بكاء الطفل، فبينما بقيت القشرة البصرية وكذلك الجزء الأمامي من الفص الجبهي ناشطين لدى الرجال بعد التعرض لبكاء الطفل، تراجع نشاطهما لدى النساء.

وأرجع الباحثون هذا التراجع إلى أن دماغ المرأة يستجيب لطلب الرضيع بتناول الطعام، من خلال إيقافه لدفق الأفكار بعد تعرضه لبكاء الطفل، مما يتيح له التركيز على متطلباته والاستجابة لها، في حين أن النشاط الدماغي لدى الرجل لم يتغير حتى بعد سماعه بكاء الطفل.

وقالت الباحثة المشاركة بالدراسة جيانلوكا إسبوزيتو إن هذا لا يعني أن الآباء أسوأ من الأمهات، بل يشير بكل بساطة إلى اختلاف ردّات الفعل بين النساء والرجال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة