منظمة الصحة العالمية تعلن حالة الطوارئ   
الأربعاء 1435/1/25 هـ - الموافق 27/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 15:39 (مكة المكرمة)، 12:39 (غرينتش)
طفل سوري يتلقى تطعيم شلل الأطفال (رويترز)

أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط، وذلك بعد التأكد من وجود سبع عشرة حالة من حالات شلل الأطفال في سوريا، كما توقعت انتشار المرض في جميع أنحاء المنطقة.

وذكرت المنظمة في بيان صحفي أورده "مركز أنباء الأمم المتحدة" على موقعه الإلكتروني أنه تأكد ظهور حالتين جديدتين بشلل الأطفال في ريف دمشق وحلب، إلى جانب ظهور خمس عشرة حالة شلل الأطفال في محافظة دير الزور.

وتوقعت المنظمة انتشار المرض في جميع أنحاء المنطقة، وذلك بعد انخفاض معدلات التطعيم في ضوء الصراع وتنقلات السوريين المستمرة في المنطقة.

وأكدت أنها تعمل بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" على بدء تنفيذ حملات تحصين على نطاق واسع ضد شلل الأطفال تشمل أكثر من عشرين مليون طفل في سوريا والدول المجاورة خلال الأشهر الستة المقبلة.

وانخفضت معدلات التطعيم في سوريا إلى نحو 68% بعد أن كانت تتجاوز 90% قبل الصراع.

وكانت المنظمة الأممية قد أعلنت يوم الثلاثاء -على حسابها في تويتر- ظهور حالتي إصابة جديدتين بشلل الأطفال في ريف دمشق وحلب بالقرب من تركيا.

وقالت سونا باري المتحدثة باسم المنظمة إن الفيروس وصل إلى حلب التي كانت يوما أكبر المدن السورية من حيث عدد السكان، والتي تشهد الآن قتالا بين القوات الموالية للرئيس بشار الأسد والثوار السوريين.

وينتشر شلل الأطفال في باكستان وأفغانستان ونيجيريا رغم حملة أطلقت قبل 25 عاما للقضاء على المرض الذي قد يسبب إعاقة في غضون ساعات، وهذا هو أول ظهور لشلل الأطفال في سوريا منذ عام 1999. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة