عشرات الضحايا بغارات للنظام على دوما وريف درعا   
الاثنين 12/4/1436 هـ - الموافق 2/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:20 (مكة المكرمة)، 12:20 (غرينتش)

شنّ الطيران الحربي للنظام السوري صباح اليوم الاثنين ست غارات جوية على الأقل على أحياء سكنية في مدينة دوما بمحافظة ريف دمشق، أسفرت عن مقتل عشرة أشخاص وإصابة خمسين بجروح على الأقل. وفي مدينة جاسم بريف درعا، سقط العشرات بين قتيل وجريح جراء قصف طائرات النظام.

وقالت مراسلة الجزيرة في ريف دمشق إن مدنيين قتلوا وجرح العشرات من بينهم أطفال ونساء، إثر غارات جوية نفذتها طائرات النظام الحربية على مدينة دوما.

واستهدف القصف سوقا شعبية مكتظة بالمدنيين وأحياء سكنية وسط المدينة، كما استهدفت قوات النظام بقذائف الهاون المناطق ذاتها أثناء عمليات إسعاف الجرحى، مما أوقع مزيدا من الضحايا.

وذكرت شبكة سوريا مباشر الإخبارية أن الغارات أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى بينهم أطفال ونساء، ووصلت جثث بعضهم أشلاء إلى النقاط الطبية في المدينة. 
 
وأظهرت فيديوهات نشرها ناشطون اكتظاظ المشفى الميداني بعشرات الجرحى معظمهم من الأطفال، وعكست تسجيلات أخرى حالة الهلع التي انتابت الأهالي خلال عمليات نقل القتلى وانتشال وإسعاف الجرحى.

وفي بلدة دير العصافير، قتل وجرح العديد من المدنيين إثر قصف عشوائي لمنازلهم. يأتي هذا في ظل تكثيف قوات النظام قصفها الجوي والمدفعي لمعظم مدن وبلدات الغوطة الشرقية، وحي جوبر في العاصمة دمشق.

وفي ريف درعا، لقي 14 شخصا حتفهم وأُصيب ثلاثون على الأقل بجروح جراء قصف طائرات النظام الحربية لمدينة جاسم، بينما ألقت المروحيات براميل متفجرة على قرية الدلي، بحسب شبكة سوريا برس.

video

وقال اتحاد تنسيقيات الثورة السورية إن نظام دمشق شن ثلاث غارات بالطائرات الحربية على مدينة إنخل بريف درعا.

وفي تطور بذات السياق، أُصيب مراسل قناة الجزيرة عمر الحوراني والمصور أبو بكر الحاج بجروح طفيفة إثر سقوط برميل متفجر بالقرب منهما في درعا البلد، ونُقلا إلى أحد المستشفيات الميدانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة