القمة العربية ببغداد نهاية مارس   
الاثنين 1432/3/11 هـ - الموافق 14/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 16:46 (مكة المكرمة)، 13:46 (غرينتش)

 مندوبو الدول العربية تمسكوا ببقاء موسى أمينا عاما للجامعة العربية (الأوروبية-أرشيف)

أعلن العراق أن القمة العربية السنوية العادية القادمة ستعقد في العاصمة بغداد يوم 29 مارس/آذار المقبل، في وقت تمسك فيه المندوبون الدائمون للدول العربية في الجامعة العربية ببقاء عمرو موسى في منصبه أمينا عاما للجامعة.

وقال مندوب العراق لدى الجامعة قيس العزاوي في تصريح صحفي في القاهرة على هامش الاجتماع غير العادي للجامعة على مستوى المندوبين، إن القمة "ستناقش تطورات الأوضاع في المنطقة العربية" وذلك "بحضور الأمين العام للجامعة عمرو موسى".

واستضافت بغداد آخر قمة عربية عادية في نوفمبر/تشرين الثاني 1978 وآخر قمة طارئة في مايو/أيار 1990.

منصب الأمين العام
يأتي ذلك في وقت أجمع فيه المندوبون الدائمون للدول العربية في الجامعة على ضرورة استمرار موسى في منصبه أمينا عاما للجامعة من أجل "ترتيب البيت العربي" وعدم ترك الجامعة في ظل الفترة الحرجة التي يمر بها الوطن العربي.

ووقف المندوبون دقيقة حداد على أرواح "شهداء ميدان التحرير" وسط القاهرة الذين فقدوا أرواحهم في احتجاجات شهدتها مصر على مدار 18 يوما أدت إلى خلع الرئيس المصري حسني مبارك عن الحكم.

وأشاد المندبون بالجيش المصري وكفاءته في إدارة الأزمة التي مرت بها مصر مع كافة فئات الشعب.

وأبدى المندوبون في اجتماعهم التشاوري برئاسة موسى اليوم استعداد الدول العربية لمساعدة مصر في كافة المجالات من أجل استقرارها، وخاصة في مجال الاستثمار وضخ أموال في المصارف ليتعافى الاقتصاد، معبرين عن احترامهم لإرادة الشعب المصري واختياراته.

وكانت الجامعة العربية فتحت أبوابها الأمامية المطلة على ميدان التحرير، وبدأ الموظفون في الانتظام في العمل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة