جاكسون يشجب معاملة شركات الموسيقى للفنانين السود   
الأحد 1423/4/27 هـ - الموافق 7/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مايكل جاكسون وأل شاربتون في نيويورك أمس
هاجم مغني البوب الأميركي الشهير مايكل جاكسون أسلوب معاملة صناعة الموسيقى للفنانين الأميركيين ومن بينهم هو نفسه خلال ظهور له أمس السبت مع القس أل شاربتون زعيم الحقوق المدنية في نيويورك.

وقال جاكسون (43 عاما) أمام حشد ضم نحو 350 شخصا داخل مقر شبكة العمل الدولية التي يرأسها شاربتون في حي هارلم بنيويورك إن شركات التسجيل تتآمر بشكل حقيقي على الفنانين ولاسيما السود.

وأضاف جاكسون أن شركات التسجيلات التي تسعى لتحقيق الأرباح تلاعبت وألحقت الأذى بالموسيقيين السود ودعا إلى الاهتمام بنزاعه الخاص مع شركة سوني ميوزيك.

وقال "عندما تحاربون من أجلي فإنكم تحاربون من أجل كل السود أمواتا وأحياء".

ودعا شركة سوني إلى الإفراج عن موسيقى سجلت خلال حملات خيرية أعقبت هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي. وهناك اتهامات أيضا بأن شركة سوني لم تروج بشكل مناسب لأحدث ألبومات جاكسون "لا يقهر" الذي جاءت مبيعاته مخيبة للآمال.

وحظي هذا النزاع بتعاطف من جانب شاربتون والمحامي الشهير جوني كوتشران اللذين بدآ مبادرة ضد ما يصفه الاثنان باستغلال شركات التسجيلات للفنانين من كل الأجناس والألوان.

ويذكر أن شركة سوني قالت في وقت سابق إنها "فوجئت وحزنت" لتصريحات جاكسون ودافعت عن دعايتها لألبوم "لا يقهر".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة