الريال يهزم سلتا فيغو وفالنسيا يخسر بالدوري الإسباني   
الاثنين 9/1/1425 هـ - الموافق 1/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رونالدو يحاول التقدم وسط زحمة من لاعبي سلتا فيغو (الفرنسية)

عزز نادي ريال مدريد حامل اللقب صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بفارق ثمانية نقاط عن مطارده فالنسيا عقب فوزه على ضيفه سلتا فيغو 4-2 مساء الأحد في ختام مباريات الأسبوع السادس والعشرين.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 59 نقطة وعزز حظوظه في الاحتفاظ بلقبه, فيما تجمد رصيد فالنسيا عند 51 نقطة.

وعانى ريال مدريد الأمرين خصوصا في الشوط الأول حيث تخلف بهدف نظيف سجله البوسني الصربي ساسا إيليتش في الدقيقة 18.

ولكن الريال نزل بكل ثقله في الشوط الثاني ونجح ريال مدريد في إدراك التعادل في الدقيقة 55 عندما مرر زيدان كرة عرضية إلى بيكهام سددها برأسه فارتدت من الحارس بينتو لتجد القناص رونالدو الذي أودعها داخل المرمى مسجلا هدفه الثاني والعشرين ومعززا موقعه في صدارة الهدافين.

وأضاف الريال الهدف الثاني في الدقيقة 64 سجله زيدان بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من الدولي البرتغالي لويس فيغو. وسجل فيغو الهدف الثالث في الدقيقة 71 عندما تلقى كرة في العمق من بيكهام فسددها قوية من داخل المنطقة في الزاوية اليمنى البعيدة للحارس بيتو.

وقلص ميلوسيفيتش الفارق بتسجيله الهدف الثاني من انفراد بكاسياس في الدقيقة 90, قبل أن يعيده زيدان لسابق عهده بتسجيله الهدف الشخصي الثاني له والرابع لريال مدريد عندما تلقى كرة من فيغو سددها قوية من حافة المنطقة داخل المرمى في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

خسر فالنسيا للمرة الثانية على التوالي (الفرنسية)

خسارة فالنسيا
وفي المباراة الثانية, مني فالنسيا بخسارته الثانية على التوالي بعد الأولى أمام ضيفه برشلونة صفر-1 في الأسبوع الماضي بسقوطه أمام مضيفه إسبانيول 1-2 ليحصد نقطة واحدة فقط في مبارياته الثلاث الأخيرة.

وتقدم إسبانيول, الساعي للهروب من منطقة الخطر المؤدية للدرجة الثانية, منذ الدقيقة 38 عبر قائده راوول تامودو إثر تلقيه كرة من الدولي السابق إيفان دي لابينا.

وأضاف تامودو الهدف الثاني في الدقيقة 76 رافعا رصيده إلى عشرة أهداف, قبل أن يقلص ميستا الفارق بعد دقيقتين. وهو الهدف الرابع عشر لميستا الذي عزز موقعه في المركز الثالث على لائحة الهدافين.

انتصارات متتالية لبرشلونة
وفي المباراة الثالثة, واصل برشلونة انتفاضته في الآونة الأخيرة وحقق فوزه السادس على التوالي في الدوري واقترب من فرق الصدارة.

البرازيلي رونالدينيو نجم برشلونة يقدم فصلا في المراوغة أمام لاعب ديبورتيفو (الفرنسية)

وهي المرة الأولى التي ينجح فيها برشلونة في الفوز على ديبورتيفو لاكورونيا في عقر داره منذ 6 مواسم رافعا رصيده الى 11 فوزا على ملعب ريازور.

كما فرض الدولي البرازيلي رونالدينيو نفسه نجما لبرشلونة بتسجيله هدفين في الدقيقتين 24 و48 رافعا رصيده إلى 10 أهداف هذا الموسم, وأضاف الدولي الأرجنتيني خافيير سافيولا الهدف الثالث في الدقيقة 29.

في المقابل, نجح الدولي الأورغوياني والتر باندياني في تقليص تخلف فريقه لهدف واحد بعدما سجل هدفيه في الدقيقتين 50 و55 علما بأنه دخل في الشوط الثاني.

وفي بقية المباريات، تغلب أتلتيك بلباو على مضيفه فياريال 1-صفر وأتلتيكو مدريد على مضيفه مايوركا 1-صفر وملقا على ضيفه راسينغ سانتاندر 1-صفر وخسر مورسيا أمام أوساسونا صفر-1, وريال سوسيداد أمام البسيط صفر-1

ترتيب فرق الصدارة

الفريق النقاط
ريال مدريد 59
فالنسيا 51
ديبورتيفو لاكورونيا 50
برشلونة 46
أتلتيك بلباو 41

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة