مظاهرات وأحكام بالسجن لرافضي الانقلاب بمصر   
الخميس 1435/8/22 هـ - الموافق 19/6/2014 م (آخر تحديث) الساعة 4:03 (مكة المكرمة)، 1:03 (غرينتش)

تواصلت المظاهرات الليلية لرافضي الانقلاب في عدد من المحافظات المصرية، في حين أصدرت محاكم مختلفة الأربعاء أحكاما بالسجن على عدد بتهم التظاهر من دون ترخيص، واعتقلت الأجهزة الأمنية عشرات آخرين.

ففي إطار المظاهرات المناوئة للانقلاب الذي أطاح بالرئيس المنتخب محمد مرسي في 3 يوليو/تموز الماضي، خرجت في محافظة السويس مسيرة ليلية للتنديد بالانقلاب والمطالبة بعودة الشرعية والإفراج عن المعتقلين، والتنديد بالقمع الأمني لقوات الداخلية.

وفي بني سويف انطلقت مسيرة ليلية رفع فيها المتظاهرون شعارات مناهضة للانقلاب العسكري، ورددوا هتافات بسقوط حكم العسكر وعودة الرئيس المعزول محمد مرسي.

وفي المنيا بصعيد مصر انطلقت مسيرة ليلية رفع فيها المتظاهرون شعار رابعة، كما ردووا هتافات تطالب بعودة الشرعية وتنادي بسقوط الانقلاب العسكري.

أحكام بالسجن
وفي سياق ملاحقة السلطات المصرية للمتظاهرين، قضت محكمة جنح المعادي بالسجن ثلاث سنوات وغرامة خمسين ألف جنيه (نحو 7000 دولار) على 18 شخصا من رافضي الانقلاب على خلفية اتهامهم بالتظاهر من دون ترخيص وإثارة الشغب بالمعادي.

وفي الإسكندرية أيدت محكمة سيدي جابر الحكم بالسجن 15 عاما على الدكتور محمد علي هنداوي بتهمة التحريض في قضية فتيات "سبعة الصبح" المتهمات بالتجمهر وقطع الطريق.

وكانت نفس المحكمة قضت بحبس 14 فتاة 11 عاما مع الشغل والنفاذ، قبل أن تخفف محكمة الاستئناف الحكم لعام واحد مع وقف التنفيذ، في حين أيدته على المتهم بالتحريض.

الأحكام بالسجن تأتي في إطار ملاحقة المتظاهرين المناوئين للانقلاب (الجزيرة)

كما قررت النيابة العامة في الإسكندرية حبس أربعة من الباعة الجائلين على ذمة التحقيق بتهمة مقاومة رجال الأمن ومحاولة منعهم من أداء عملهم لإزالة إشغالات وأنشطة تجارية في المدينة.

من جانبه، قال بيان للتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب بالغربية إن قوات الأمن اعتقلت الأمين العام المساعد لحزب الحرية والعدالة المهندس فؤاد قنديل منذ عدة أيام من أحد فنادق الإسكندرية واقتادته لجهة غير معلومة.

وندد البيان بما وصفه بخطف الشرفاء واقتيادهم لمكان غير معلوم, لممارسة أسوأ أنواع التعذيب بعيدا عن أعين الرقابة.

وذكر البيان أن قنديل يعمل مديرا إقليميا بشركة مانتراك الوكيل الوحيد في مصر لمعدات كاتربيلر العالمية المتخصصة في المعدات الثقيلة، وطالب التحالف الرأي العام ومنظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان بالتحرك لمعرفة مكان قنديل.

نائب مرشد الإخوان
وفي الأثناء، أكد نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين خيرت الشاطر من داخل محبسه أنه لن يترك مصر، وأنه سينتصر، وأن الرئيس المعزول محمد مرسي سيعود لمنصبه من ميدان التحرير مرة أخرى وسينكسر الانقلاب، على حد قوله.

وقال الشاطر إن "من اغتصب حكم مصر من السهل عليه اغتصاب الممتلكات"، في إشارة إلى التحفظ على فروع شركتي زاد وسعودي. وأشار الشاطر إلى حتمية ما وصفه بتطهير البلاد من الانقلاب العسكري وحكم العسكر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة