روسيا تعلن استعدادها للانضمام إلى الحلف الأطلسي   
الأربعاء 8/7/1422 هـ - الموافق 26/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرودر يتحدث مع بوتين أثناء مؤتمر صحفي ببرلين أمس
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده تبحث إمكانية الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي. جاء ذلك عقب اجتماع مفاجئ عقده في برلين مع رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني الذي شن من جانبه هجوما شديدا على الدول الإسلامية.

وقال بوتين في تصريحات للصحفيين إن انضمام موسكو للحلف العسكري الأطلسي يعتمد بشكل أساسي على المقترحات التي يمكن أن تتلقاها من قيادة الحلف بهذا الشأن. وأضاف بوتين قائلا "كل شيء يعتمد على المقترحات المقدمة". وطالب الدول الغربية بمناقشة جدية لهذه المسألة.

ودعا الرئيس الروسي أيضا إلى إقامة نظام جديد لتحقيق الأمن في العالم يتفق مع الظروف الدولية في حقبة ما بعد انتهاء الحرب الباردة. يشار إلى أن بوتين انتقد أمس في مؤتمر صحفي مشترك مع المستشار الألماني غيرهارد شرودر موقف الحلف الأطلسي من موسكو. واتهم الرئيس الروسي قيادة الناتو بتعمد استبعاد روسيا من عملية صنع القرارات المهمة المصيرية وعدم تفعيل اتفاق الشراكة بين الجانبين. وكانت روسيا قد وقعت عام 1997 اتفاق شراكة مع الحلف الأطلسي.


برلسكوني:
إن الغرب يجب أن يثق في أن حضارته أرقى من العالم الإسلامي، ويجب أن نكون على وعي بتفوق حضارتنا التي تقوم على نظام من القيم يوفر للشعب الرخاء واحترام حقوق الإنسان والدين
وهو ما لا يوجد في الدول الإسلامية

في المقابل دعا برلسكوني دول أوروبا إلى الانفتاح على روسيا والتعاون معها في إطار ما أسماه محاربة الإرهاب. وقال برلسكوني إنه يجب إعادة تشكيل خريطة التحالف السياسي في أوروبا على أساس ما وصفه بالجذور المسيحية.

ورحب رئيس الوزراء الإيطالي بتصريحات بوتين أمس أمام البرلمان الألماني والتي تعهد فيها بدعم التحالف الأميركي لمحاربة ما يسمى الإرهاب.

وفي تصريحات غريبة قال برلسكوني إن الغرب يجب أن يثق في أن حضارته أرقى من العالم الإسلامي وهو يضع إستراتيجية لقمع ما وصفه الإرهاب. وقال رئيس الوزراء الإيطالي "يجب أن نكون على وعي بتفوق حضارتنا التي تقوم على نظام من القيم يوفر للشعب الرخاء في الدول التي تتبناه وتضمن احترام حقوق الإنسان والدين".

وادعى قائلا "هذا الاحترام غير موجود بالتأكيد في الدول الإسلامية". واعتبر برلسكوني أن أفغانستان أصبحت مركزا لما أسماه عمليات الجماعات الإرهابية الرئيسية. وأكد أن الرد العسكري ليس مجرد واجب بل ضرورة على حد قوله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة