691 قتيلا في العراق خلال أغسطس   
الخميس 1437/11/29 هـ - الموافق 1/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:31 (مكة المكرمة)، 17:31 (غرينتش)

قالت بعثة الأمم المتحدة في العراق "يونامي" إن 691 شخصا قد قتلوا وإن 1016 شخصا آخرين جُرحوا في هذا البلد خلال أغسطس/آب الماضي جراء أعمال العنف والمعارك بين القوات العراقية وتنظيم الدولة الإسلامية.

وأوضحت البعثة في تقريرها الشهري أن "عدد القتلى من المدنيين بلغ 473، في حين بلغ عدد الجرحى 813، ولا يشمل ذلك محافظة الأنبار لعدم توفر إحصائية عن أعداد الضحايا بين صفوف المدنيين هناك.

وأضاف التقرير أن "الخسائر في صفوف القوات الأمنية المسلحة بلغت 218 قتيلا، من ضمنهم عناصر البيشمركة الكردية وقوات المهام الخاصة والمليشيات التي تقاتل مع الجيش العراقي، فيما بلغ عدد الجرحى بين صفوف القوات المسلحة 203".

ولفتت بعثة "يونامي" إلى أن "محافظة بغداد كانت الأكثر تضررًا في أحداث العنف؛ حيث سقط فيها 907 قتلى وجرحى من المدنيين بواقع 231 قتيلًا و676 جريحًا، تليها محافظة نينوى شمال البلاد حيث قتل فيها 116 مدنيا وجرح 83".

ونقل التقرير عن المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى العراق إيان كوبيتش قوله "سفك الدماء لا يزال مستمرا دون هوادة في العراق، ولا تزال أعداد الضحايا مرتفعة، والمدنيون هم من جديد الأشد معاناة جراء ذلك".

وجدد كوبيش دعوته جميع الأطراف إلى "القيام بكل جهد ممكن لحماية أرواح المدنيين"، مطالبًا العراقيين بـ"إظهار القوة بتوحيد صفوفهم في وجه هذا العنف الذي لا يهدأ".

وتشكل إحصائية القتلى في أغسطس/آب انخفاضا عما سجلته البعثة الدولية في يوليو/تموز؛ حيث قتل 759 عراقيا وأصيب 1207 بجروح جراء أعمال العنف.

ويواجه العراق أعمال عنف شبه يومية منذ سنوات، لكنها تفاقمت بدرجة كبيرة منذ سيطرة تنظيم الدولة على شمال وغرب البلاد قبل نحو عامين وتحول تلك المناطق إلى ساحة معركة مع القوات العراقية والمليشيات المتحالفة معها.
 


 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة