مسلمو أميركا يستهجنون إهانة المسيح   
الأحد 1430/11/13 هـ - الموافق 1/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:50 (مكة المكرمة)، 14:50 (غرينتش)
نهاد عوض طالب شركة هوم بوكس أوفيس بالاعتذار عن الإساءة للمسيح (الجزيرة-أرشيف)
طالبت منظمة إسلامية كبرى في الولايات المتحدة شركة أميركية كبرى متخصصة في تقديم خدمة بث قنوات الكابل بالاعتذار عن محتوى مسلسل تضمن إهانة للسيد المسيح عليه السلام.
 
فقد طالب مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية (كير) شركة هوم بوكس أوفيس بالاعتذار عن حلقة من مسلسل "اكبح حماسك" (Curb Your Enthusiasm) الذي قامت فيه الشخصية الرئيسية بسكب البول على رسم للمسيح عليه الصلاة والسلام.
 
ووجه الرئيس التنفيذي لمنظمة كير نهاد عوض خطابا إلى رئيس مجلس إدارة شركة بوكس أوفيس بيل نيلسون يطالب فيه الشركة بالاعتذار، وأشار إلى أن العديد من مشاهدي المسلسل من المسلمين الأميركيين اتصلوا بـ"كير" للتعبير عن انزعاجهم مما شاهدوه.
 
وجاء في الخطاب الذي تلقت وكالة أنباء أميركا أن أرابيك نسخة منه "إنه أمر يتجاوز مجرد انعدام الذوق ليتمثل في إهانة الأحاسيس الدينية لمليارات الأشخاص في أميركا والعالم بأسره بهذا العمل الدعائي الرخيص والبذيء".
 
وأكد عوض في الخطاب أن "المسيح عليه السلام يحظى بالحب والتوقير من المسيحيين والمسلمين، حيث ينظر إليه المسلمون باعتباره واحدا من أعظم أنبياء البشرية".
 
واستشهد عوض بحديث للنبي محمد صلى الله عليه وسلم يقول فيه "أنا أولى الناس بعيسى بن مريم في الأولى والآخرة. قالوا كيف يا رسول الله؟ قال: الأنبياء إخوة من علات وأمهاتهم شتى ودينهم واحد فليس بيننا نبي".
 
وتابع عوض في خطابه "نحن نفهم التسابق في التصنيف، ولكن لا أحد يستفيد من هذه المحاولة الفجة لتعزيز أرباح الشبكة من خلال اختلاق جدل ديني.. وشركة هوم بوكس أوفيس ينبغي أن تعتذر".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة