الصين تعلن تعرضها لقرصنة الإنترنت وتدعو لتعاون دولي   
السبت 10/9/1428 هـ - الموافق 22/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:51 (مكة المكرمة)، 11:51 (غرينتش)

 
تحدثت الصين عن تعرض أنظمتها المعلوماتية لهجمات قراصنة الإنترنت داعية الدول المتضررة من هذه الهجمات للتعاون بدلا من توجيه الاتهامات لبعضها البعض.

وقال الباحث في أكاديمية جيش التحرير الشعبي للعلوم العسكرية وانغ شينغيون لوكالة أنباء الصين الجديدة شينخوا إن "هجمات قراصنة الكمبيوتر على الأنظمة الإلكترونية الصينية ارتفع في الأعوام الأخيرة وتواجه الصين موقفا خطيرا بشأن أمن المعلومات من أي دولة غربية".

وأضاف "لكن الحكومة الصينية لم توجه اللوم لأي دولة وتصر على الدعوة للتعاون الدولي لتضييق الخناق على جرائم الإنترنت".

وكانت بكين نفت بشدة تقارير حديثة تناقلها الإعلام الغربي بأن قراصنة من الصين اخترقوا أنظمة وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) والحكومة الألمانية وأنظمة وزارات ألمانية مهمة.

كما ذكرت صحيفة غارديان البريطانية أن أجهزة الكمبيوتر في وزارة الخارجية البريطانية تعرضت للهجوم.

وقال الباحث الحكومي إن الدول التي تتعرض لهجوم من قراصنة الكمبيوتر يجب أن تتعاون معا بدلا من توجيه اللوم للصين. وأضاف أنه من الغريب أن يتم توجيه اللوم للصين وحدها بينما واحد أو اثنان من آلاف الهجمات تأتي من الصين.

وأوضح أنه يتعين على الحكومات أن تنحي جانبا تحاملها على الصين وتتخلى عن "عقلية الحرب الباردة" دون أن يحدد دولا بعينها.

وقال "يتعين على الدول تقوية آليات تبادل المعلومات بشأن القراصنة وهجماتهم على نحو يجعل من السهل على الدول الأخرى تتبعهم".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة