قتلى بتفجير قطار جنوبي باكستان   
الأحد 1435/4/17 هـ - الموافق 16/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:02 (مكة المكرمة)، 15:02 (غرينتش)
قطار "كوشال خان خاتاك إكسبرس" تعرض منتصف يناير لتفجير تسبب في مقتل ثلاثة أشخاص (الأوروبية)

قتل اليوم الأحد ما لا يقل عن ثمانية أشخاص وأصيب أكثر من ثلاثين جراء انفجار قنبلة استهدفت قطار ركاب في جنوبي باكستان.

وقالت مصادر أمنية إن القنبلة انفجرت بالقرب من محطة أونار لقطار "كوشال خان خاتاك إكسبرس" في منطقة كاشمور على مسافة 450 كيلومترا شمال غرب مدينة كراتشي عاصمة إقليم السند.

وتسبب الانفجار في خروج عربات عن السكة, ومقتل خمسة أشخاص فورا بينما توفي البقية متأثرين بجراحهم الخطيرة وفقا لمصادر طبية في مدينة يعقوب آباد. ووفقا لمصدر من الشرطة, فإن من بين القتلى أربعة أطفال.

وقال مدير مؤسسة السكك الحديد أنجوم برويز إن 800 متر من سكة القطارات تضررت جراء الانفجار, بينما رجح مسؤول آخر في المؤسسة أن تكون القنبلة فُجرت عن طريق جهاز للتحكم.

وهناك اشتباه في أن انفصاليين يقاتلون من أجل الاستقلال في إقليم بلوشستان المجاور لإقليم السند كانوا وراء استهداف قطارات الركاب. وأعلن وزير السكك الحديد سعد رفيق أن هجوم الأحد كان ثاني هجوم على قطار ركاب خلال شهر.

وقتل في الـ17 من الشهر الماضي ثلاثة أشخاص وأصيب عشرون في انفجار قنبلة وضعت في عربة قطار كان يسير على الخط الحديدي نفسه بمدينة راجانبور بولاية البنجاب وسط البلاد.

وخلال الأسبوع الماضي, تبنت مجموعة انفصالية بلوشية تفجير ثلاثة خطوط للغاز مما أدى إلى قطع الغاز عن ملايين المنازل في إقليم السند لمدة يومين. وقالت المجموعة ذاتها إن ضرب خطوط الغاز كان ردا على مقتل عدد من البلوش في المنطقة.

على صعيد آخر, قتل اليوم شرطي باكستاني إثر انفجار عبوة ناسفة استهدف فريقا طبيا متخصصا في شلل الأطفال قرب مدينة بيشاور شمالي غربي باكستان، وفقا للشرطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة