تزويد النمل بأجهزة بث إذاعي لدراسة عاداته ببيوته   
الأربعاء 1430/4/27 هـ - الموافق 22/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:47 (مكة المكرمة)، 10:47 (غرينتش)
41% من النمل يختار الانتقال لبيوت بعيدة(دايلي تلغراف)
قام علماء باحثون بتزويد مجموعات من النمل بأجهزة بث إذاعي لدراسة عاداته داخل بيوته.
 
وذكرت صحيفة دايلي تلغراف البريطانية أن باحثين في جامعة بريستول ركبوا أجهزة تحمل ترددات لاسلكية على ظهر نمل صخري بطول ثلاثة مليمترات.
 
ثم عاين العلماء طريقة اختيار النمل بين اثنين من المواقع كأوكار له حيث لاحظوا –يضيف المصدر- تفضيله مكانا عاليا رغم أنه كان يبعد تسع مرات عن مسافة أبعد من البديل الذي لم يكن تم بناؤه بعد.
 
وأشار فريق البحث إلى أنه عندما ترغب مستعمرة من النمل الصخري الهجرة إلى أوكار جديدة، فإن أفرقة من النمل الكشافة تقوم أولا بعملية استكشاف وتقييم قبل التوجه إلى المكان الجديد وإعداده لفائدة بقية المجموعة.
 
ونقلت الصحيفة عن الدكتورة إلفا روبنسون من كلية العلوم البيولوجية بجامعة برستول، قولها إن 41% من النمل الذي زار مناطق الأكثر قربا وفقرا من بيوته انتقلوا بعد ذلك إلى مناطق أبعد.
 
وأضافت أن 3% فقط من النمل زار في البداية مناطق بعيدة ثم انتقل للعيش في بيوت قريبة.
 
وخلصت روبنسون بالقول بأن الدراسة أظهرت أن النمل أفضل من البشر في اختيار بيوته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة