برشلونة يعود للصدارة   
الاثنين 26/1/1431 هـ - الموافق 11/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:14 (مكة المكرمة)، 13:14 (غرينتش)
كارليس بويول يحتفل بتسجيل الهدف الثاني لبرشلونة أمام تينيريفي (رويترز)

سحق فريق برشلونة حامل اللقب مضيفة تينيريفي 5-صفر في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم محتفظا بالصدارة بفارق نقطتين عن ملاحقه وغريمه التقليدي ريال مدريد الذي تربع على القمة لساعات بعد فوزه على ضيفة ريال مايوركا في وقت سابق.
 
وكان ريال مدريد وضع غريمه الكاتالوني تحت الضغط قبل مباراة الأخير مع تينيريفي أمس الأحد وذلك بعدما تربع على الصدارة مؤقتا بفارق نقطة واحدة.
 
وتألق برشلونة مجددا بفضل نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي أعاد فريقه للصدارة بعد خسارته أمام إشبيلية 1-2 بكأس الملك وتعادله في المرحلة السابقة من الدوري مع فياريال 1-1 .
 
وسجل ميسي ثلاثية في مرمى تينيريفي من أصل خمسة أهداف لفريقه رافعا رصيده إلى 12 هدفا ليلحق بمهاجم فالنسيا دافيد فيا إلى صدارة ترتيب الهدافين ويرفع رصيد فريقه إلى 43 نقطة من 17 مباراة متقدما على ملاحقه الريال
(41 نقطة).
 
وسيطر برشلونة على مجريات اللعب بعدما تقدم 3-صفر في الشوط الأول بفضل هدفين من ميسي (36 و45+2) وهدف لكارليس بويول قائد الفريق (44).
 
وعاد ميسي ليسجل هدفه الثالث في الشوط الثاني في الدقيقة 75، واكتمل مهرجان أهداف برشلونة بهدف خامس سجله إيزيكيل لونا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه عندما حاول اعتراض تسديدة البديل بدرو رودريغيز الذي كان يواجه فريقه السابق.
 
استمرار الملاحقة
ريال مدريد واصل ملاحقة برشلونة بفوزه على مايوركا (رويترز)
وكان ريال مدريد واصل ملاحقة برشلونة بعد فوزه بسهولة على مايوركا بهدفين أحرزهما الأرجنتيني غونزالو هيغوين في الدقيقة الثامنة من المباراة وإستيبان غرانيرو في الدقيقة 50.
 
وفي المباريات الأخرى عزز فالنسيا مركزه الثالث وعمق جراح مضيفه خيريز متذيل الترتيب بعدما ألحق به الهزيمة السادسة على التوالي بالفوز عليه 3-1 ليرفع رصيده إلى 35 نقطة.
 
واستعاد ديبورتيفو كورونا نغمة الانتصارات بعد ثلاثة تعادلات على التوالي وذلك بفوزه على ضيفه أوساسونا بهدف سجله خوان رودريغيز (50) في مباراة لعب خلالها الخاسر بعشرة لاعبين بعد طرد الإيراني جواد نيكونام (67).
 
وصعد ديبورتيفو للمركز الرابع برصيد 31 متقدما بفارق نقطة واحدة على إشبيلية صاحب المركز الخامس ومايوركا الذي تراجع للمركز السادس.
 
وتلقت آمال إشبيلية الضئيلة في المنافسة على اللقب لطمة أخرى السبت عندما خسر 1-2 على أرضه أمام ريسنغ سانتندر لتكون الهزيمة الثالثة على التوالي للفريق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة