استفتاء بكرواتيا للانضمام للاتحاد الأوروبي   
الأحد 27/2/1433 هـ - الموافق 22/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 11:03 (مكة المكرمة)، 8:03 (غرينتش)

استطلاعات الرأي تشير إلى أن 61% سيؤيدون انضمام كرواتيا للاتحاد الأوروبي (رويترز-أرشيف)

تجري كرواتيا استفتاء اليوم الأحد بشأن انضمامها للاتحاد الأوروبي عام 2013، فيما يؤكد زعماؤها أن بلادهم ليس لديها خيار أفضل، على الرغم من الاضطرابات الاقتصادية في الاتحاد
.

ويُشير آخر استطلاع للرأي نشر أمس السبت إلى أن 61% سيؤيدون انضمام كرواتيا للاتحاد الأوروبي.

ويقول المؤيدون إن التصويت بالرفض سيترك كرواتيا عالقة مع جمهوريات يوغسلافيا السابقة الأخرى التي تعاني في البلقان الغربي الذي دمرته الحرب في التسعينيات، وهو الجزء الوحيد من جنوب شرق أوروبا الذي ما زال خارج الاتحاد الأوروبي.

وقال الرئيس الكرواتي إيفو يوسيبوفيتش في بيان أمس السبت إن "كرواتيا لن تفقد سيادتها أو مواردها الطبيعية، ولن يحكمها الاتحاد الأوروبي..، أوروبا لن تحل كل مشكلاتنا ولكنها فرصة عظيمة"، وأضاف "قولوا نعم لكرواتيا قولوا نعم لأوروبا".

كما انضمت الكنيسة الكاثوليكية النافذة والبرلمان إلى مؤيدي انضمام كرواتيا للاتحاد الأوروبي.

ولكن بعض الكروات يخشون من فقدان السيادة إذا انضمت بلادهم الآن بعد مرور عشرين عاما فقط على قيامها كدولة مستقلة.

وتظاهرت مجموعة صغيرة من معارضي التوجه الأوروبي في وسط المدينة رافعين لافتات كتب عليها "يمكننا تدبير أمرنا وحدنا" و"لا للاتحاد الأوروبي". وتم توقيف خمسة منهم من قبل الشرطة حين حاولوا إنزال علم الاتحاد الأوروبي المرفوع في الساحة المركزية.

وقال الاتحاد الأوروبي إن بإمكان كرواتيا أن تصبح العضو الثامن والعشرين في الأول من يوليو/تموز 2013، بعد الانتهاء من سبع سنوات من محادثات الانضمام الصعبة في يونيو/حزيران من العام الماضي، وستصبح كرواتيا ثانية جمهوريات يوغسلافيا السابقة التي تنضم للاتحاد الأوروبي بعد سلوفينيا التي انضمت عام 2004.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة