الغيوم تؤجل إطلاق إنديفور   
الأحد 1431/2/22 هـ - الموافق 7/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:58 (مكة المكرمة)، 12:58 (غرينتش)
إنديفور لدى هبوطه من إحدى الرحلات الفضائية العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أرجأت وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) إطلاق المكوك إنديفور اليوم الأحد بسبب الغيوم فوق مركز كنيدي لأبحاث الفضاء في فلوريدا.
 
وكان من المقرر أن يطلق المكوك وعلى متنه ستة رواد فضاء قبيل شروق الشمس بتوقيت فلوريدا في مهمة تستمر 13 يوما لتركيب مركبتين على محطة الفضاء الدولية، وموعد الإطلاق الجديد سيكون غدا الاثنين الساعة 14.4 صباحا بالتوقيت المحلي  9.14 بتوقيت غرينتش.
         
وقبل إعلان قرار التأجيل قال خبراء الأرصاد الجوية إن هناك فرصة بنسبة 80% أن تكون الظروف الجوية في فلوريدا ملائمة لإطلاق المكوك اليوم.

ومن المقرر أن يقوم المكوك في رحلته بتزويد محطة الفضاء بوحدتين وهما وحدة توصيل يطلق عليها ترانكيليتي وقبة تسمح بالرؤية من سبعة جوانب لتتيح للطاقم الإشراف على الروبوتات وإلقاء نظرة على الأرض.

وما زال أمام إنديفور رحلات بما في ذلك رحلة لإكمال تجميع محطة الفضاء الدولية التي تبلغ تكلفتها مائة مليار دولار، وهي مشروع تشارك فيه 16 دولة قبل أن يحال أسطول مكوك الفضاء الأميركي إلى التقاعد في وقت لاحق من هذا العام.
 
وقال رئيس ناسا "إن أيام المبادرات الأميركية المنفردة الكبيرة في الفضاء قد انتهت".

وكان الرئيس الأميركي بارك أوباما قد أعلن عن خطط لإلغاء برنامج المتابعة الذي أطلق عليه كونستيليشن والذي يهدف إلى إعادة رواد الفضاء الأميركيين إلى القمر في العشرينيات من القرن الحالي.

ويرغب أوباما بدلا من ذلك أن تبدأ ناسا تطويرا لرحلات الفضاء التجارية لنقل أفراد الأطقم إلى المحطة ومنها، ولتطوير تكنولوجيات للتحضير للمهام البشرية النهائية إلى أماكن أخرى في النظام الشمسي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة