احتجاجات حرب العراق تنتقل لنيويورك وتتواصل بالعالم   
الاثنين 1428/3/1 هـ - الموافق 19/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:46 (مكة المكرمة)، 21:46 (غرينتش)
متظاهرون وسط طوكيو (الفرنسية)

تشهد نيويورك مظاهرة حاشدة اليوم للمطالبة بانسحاب فوري للقوات الأميركية من العراق في الذكرى الرابعة للحرب، بعدما شارك عشرات الآلاف في مسيرات احتجاجية أمام وزارة الدفاع في واشنطن ومدن أوروبية بينها مدريد أمس.

ويأتي ذلك في وقت تتواصل فيه مظاهرات مشابهة في عدد من مدن وعواصم العالم بينها طوكيو وكوالالمبور وبروكسل.

وتوقع منظمو مظاهرة نيويورك مشاركة كثيفة فيها. وقال بيان لمنظمة "يونايتد فور بيس آند جاستس"  (الاتحاد من أجل السلام والعدالة) إن الحركة الوطنية المناهضة للحرب تخطط لاحتجاجات متزامنة وموحدة تدعو الكونغرس إلى "إنهاء الاحتلال وسحب القوات الأميركية فورا".

كما تشهد مدن أميركية أخرى مظاهرات مماثلة خلال اليومين القادمين، وفي السياق تنظم حركة "موف أون" (تحرك) يوم الاثنين مسيرة يحمل خلالها المشاركون الشموع في واشنطن وجميع أنحاء الولايات المتحدة للمطالبة بسحب القوات من العراق.
 
آسيا وأوروبا
متظاهرون ماليزيون أمام السفارة الأميركية في كوالالمبور (رويترز)
وقد تظاهر مئات اليابانيين اليوم وسط طوكيو ضدّ الحرب على العراق. ورفع المتظاهرون شعارات مناهضة للرئيس الأميركي جورج بوش وأخرى تطالب الولايات المتحدة بسحب قواتها من العراق ووقف القتل هناك. كما طالب المحتجون الحكومة اليابانية بسحب قواتها من المنطقة.
 
وفي كوالالمبور تظاهر مئات الماليزيين أمام السفارة الأميركية للاحتجاج على الغزو الأميركي للعراق في 20 مارس/آذار 2003.
 
وندد المتظاهرون بـ"احتلال العراق" ورفعوا لافتات تصف الرئيس الأميركي جورج بوش بـ"القاتل" و"الإرهابي". كما رددوا هتافات تدعو إلى الجهاد والقصاص من الجيش الأميركي "لقتله العديد من الأطفال".
 
وتشهد بروكسل اليوم مظاهرة حاشدة ضد الحرب على العراق وللمطالبة بسحب فوري للقوات الأجنبية من هناك. وقال مراسل الجزيرة إن المظاهرة تهدف إلى الدعوة إلى إحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط ويربط منظموها بين الاحتلال في العراق والاحتلال الإسرائيلي في فلسطين.
 
وأمس شهدت عدة مدن وعواصم آسيوية وأوروبية وأميركية احتجاجات مماثلة ومن المقرر أن تنظم مظاهرات في بريطانيا وكندا ودول أخرى على مدى الأيام القليلة القادمة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة