سرطان المبيض.. أكثر سرطانات الجهاز التناسلي تسببا بالموت   
الاثنين 1435/4/4 هـ - الموافق 3/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 11:46 (مكة المكرمة)، 8:46 (غرينتش)

هو خامس السرطانات شيوعا لدى النساء، وأكثر سرطانات الجهاز التناسلي تسببا بالموت لديهن. ويكمن أحد أهم الصعوبات التي يواجهها الأطباء في عدم وجود أعراض واضحة له، كما أن السبب الدقيق للمرض غير معروف حتى الآن.

والمبيضان هما عضوان تناسليان لدى المرأة يقومان بإنتاج البويضات، والتي يتم إخصابها لاحقا لتكون الجنين.

وتنجم نسبة قليلة من حالات سرطان المبيض عن وجود مشاكل في الجينات، وتحديدا جيني "BRCA1" و "BRCA2"، غير أن معظم الحالات الأخرى سبب سرطان المبيض فيها غير معروف.

عوامل الخطورة
على الرغم من عدم وجود أسباب واضحة لسرطان المبيض فإن هناك عوامل تزيد احتمالية الإصابة، وهي:

  • العمر، فغالبية وفيات سرطان المبيض تحدث لنساء في عمر 55 عاما أو أكبر.
  • كلما كان عدد الأطفال الذي أنجبته المرأة أقل ارتفعت مخاطر سرطان المبيض.
  • ترتفع مخاطر سرطان المبيض كلما تأخر حمل المرأة.
  • الإصابة بسرطان الثدي.
  • وجود سيرة عائلية مرضية للإصابة بسرطان الثدي أو سرطان المبيض.
  • تلقي الأستروجين وحده ضمن العلاج الهرموني دون البروجيسترون لفترة خمس سنوات أو أكثر.

هل تزيد أدوية الخصوبة مخاطر سرطان المبيض؟

وفقا للمكتبة الوطنية للصحة في الولايات المتحدة، فإن أدوية الخصوبة التي تأخذها المرأة على الأرجح لا تزيد مخاطر سرطان المبيض. ناقشي الموضوع مع طبيبك.

الأعراض:

تتسم أعراض سرطان المبايض بالغموض وعدم الوضوح، وكثيرا ما تعزى إلى أسباب أخرى، ولذلك فعادة عندما يكون سرطان المبايض قد شُخِّص يكون قد انتشر خارج المبايض.

أعراض سرطان المبيض تتسم بالغموض وعدم الوضوح، وكثيرا ما تعزى إلى أسباب أخرى، ولذلك فعادة عندما يكون سرطان المبيض قد شُخِّص يكون قد انتشر خارج المبيض

بعض الأعراض التي قد تشير إلى سرطان المبايض:

  • انتفاخ البطن.
  • صعوبة في الأكل أو الشعور بالامتلاء بعد تناول كمية قليلة من الطعام.
  • ثقل في الحوض.
  • ألم في الظهر.
  • ألم في الحوض.
  • اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • غازات.
  • غثيان.
  • تقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • زيادة الوزن أو نقصانه.
  • نمو الشعر بشكل غزير والذي يكون خشنا وغامق اللون.
  • زيادة عدد مرات التبول.
  • شعور المرأة بحاجة فجائية للتبول.
  • نزيف في المهبل.

الوقاية:

  • عموما لا توجد حاليا توصيات لفحوص أو اختبارات معينة لسرطان المبيض. ناقشي الفحوصات والخيارات الممكنة مع طبيبك.
  • ناقشي خيار أخذ حبوب منع الحمل كإجراء وقائي لتخفيض مخاطر سرطان المبيض مع طبيبك.
  • بالنسبة للنساء اللواتي ترتفع لديهن مخاطر الإصابة بسرطان المبيض فقد يجرين فحص جينات "BRCA1" أو "BRCA2".
  • إذا كانت هناك مشاكل في جينات "BRCA1" أو "BRCA2" فقد توصى المرأة بإزالة المبيض وقائيا -الاستئصال الوقائي للمبيضين- ومع أن هذا الإجراء لهذا الفئة قد يقلل مخاطر سرطان المبيض فإن السرطان قد ينشأ مع ذلك بمناطق أخرى في الحوض.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة