ارتفاع عدد ضحايا الفيضان وانهيار التربة بالبرازيل   
الثلاثاء 1423/11/18 هـ - الموافق 21/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمال الإنقاذ يبحثون عن ضحايا الانهيارات الأرضية
لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم في البرازيل عندما هوت سيارة كانوا يستقلونها في مياه الفيضان ليرتفع عدد ضحايا الأمطار الغزيرة والانهيارات الأرضية التي تشهدها ولاية غيريس وسط البلاد إلى 44 شخصا هذا الشهر وحده. وأوضح متحدث باسم الدفاع المدني أن فرق الإنقاذ تمكنت من انتشال جثث الغرقى.

وفقد نحو ثلاثة آلاف شخص منازلهم منذ 16 يناير/ كانون الثاني الجاري في حين لجأ أكثر من ثمانية آلاف آخرين إلى المدارس خوفا من الانهيارات الأرضية. وقد وفرت الحكومة لهم الخيام المؤقتة.

وأوضح مسؤول برازيلي بارز أن عمليات حصر المباني الأكثر عرضة للخطر تم تحديدها في كل أنحاء البلاد، مشيرا إلى أنه يتم إجلاء سكانها إلى مناطق أقل تأثرا لتجنب سقوط ضحايا جدد.

وتتعرض البرازيل سنويا لمثل هذه الفيضانات، وعادة ما تخلف الانهيارات الأرضية دمارا كبيرا في المدن. وكان 16 شخصا لقوا مصرعهم بريو دي جانيرو في وقت مبكر من هذا الشهر، في حين مات 52 آخرون في ديسمبر/ كانون الأول الماضي من جراء الأمطار الغزيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة