النيابة الموريتانية: مثول شهود الادعاء على هيداله قريبا   
الأربعاء 24/10/1424 هـ - الموافق 17/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد خونا ولد هيداله
أفاد مراسل الجزيرة في نواكشوط بأن المدعي العام الموريتاني محمد الغيث ولد عمر أعلن أن النيابة ستقوم بكل ما في وسعها لاستدعاء الشهود في محاكمة الرئيس الموريتاني السابق محمد خونا ولد هيداله ورفاقه.

وأضاف أن إرجاء محاكمة ولد هيداله و14 من رفاقه -هم طاقم حملته الانتخابية- تم بناء على طلب محاميهم, وأشار إلى أن ولد هيداله سيخضع لمحاكمة مستقلة مثلما جرى في الفترة الماضية، حسب تعبيره.

وكانت المحكمة قد أوقفت بانتظار حضور شهود الادعاء الذين قيل إن أكثرهم موجودون خارج البلاد. وعزا مراسل الجزيرة في نواكشوط إلى مصادر في العاصمة الموريتانية القول إن إعلان المدعي العام الجديد يعني أن محاكمة ولد هيداله ستستأنف قريبا.

وكان رئيس محكمة الجنايات في نواكشوط قد قرر وضع ولد هيداله ورفاقه في الحبس الاحتياطي في انتظار استدعاء شهود الادعاء.

وتقول النيابة إن الشهود الثلاثة المتوقع مثولهم أمام المحكمة أكدوا أنهم تسلموا من نجل ولد هيداله مبلغا ماليا بالدولار يبدو أنه تسلمه من ليبيا.

واتهم ولد هيداله الذي كان أبرز منافسي الرئيس الحالي معاوية ولد الطايع خلال الانتخابات الرئاسية التي أجريت في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مع 14 من رفاقه بأنه خطط لقلب النظام خلال فترة الانتخابات.

ودفع ولد هيداله ورفاقه بالبراءة، وطلب المدعي العام الذي اعتبر أن إدانتهم واضحة إصدار أحكام بالسجن تتراوح بين 5 إلى 20 سنة مع الأشغال الشاقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة