اليابان تدرس علاقة دواء لسرطان الرئة بحالة وفيات   
الخميس 1423/10/1 هـ - الموافق 5/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دواء لعلاج سرطان الدم (أرشيف)
أعلنت وزارة الصحة اليابانية اليوم عن تلقيها تقارير تفيد بوجود 81 حالة وفاة بين مرضى السرطان, ربطت بينها وبين استخدام عقار إيريسا المستخدم في علاج سرطان الرئة.

ولم يستخدم الدواء الذي تنتجه شركة إسترازينيكا ثاني أكبر شركة دواء في أوروبا حتى الآن سوى في اليابان, حيث طرح في يوليو/ تموز الماضي لعلاج حالات معينة من سرطان الرئة. ويقارن عدد الوفيات حتى 25 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بإعلان الوزارة عن 13 حالة وفاة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي ارتبطت بعقار إيريسا.

وقالت الوزارة إن الدواء لم يسحب من الأسواق, لكنها تعتزم تكليف خبراء بدراسة حالات الوفاة والحالات التي عانت من آثار جانبية على أن يقدموا تقريرهم بحلول نهاية هذا الشهر. وقال تاتسو كوروكاوا المكلف بمراقبة سلامة الأدوية في الوزارة "الدواء أثبت فاعليته مع بعض المرضى، والحالات التي عانت من آثار جانبية لا تنفي فاعلية الدواء".

وأعلنت شركة إسترازينيكا أنها لا تستبعد وجود صلة بين الدواء ونوع من الالتهاب الرئوي الذي تقول إنه مرتبط كذلك بأدوية أخرى لعلاج السرطان. وقالت ليندا سومرتون مديرة الإنتاج بالشركة الشهر الماضي إن الشركة تدرس وجود صلة بين الإصابة بهذه الحالة والدواء، لكن هذه الحالات النادرة لا تهز الثقة في الدواء.

وقالت متحدثة باسم الشركة اليوم إن أقل من 1% من 48 ألف مريض تناولوا هذا الدواء في مراحل تجربته وفي مراحل العلاج به في اليابان, أصيبوا بهذا النوع من الالتهاب الرئوي. وأضافت أن هذه الحالة من التداعيات المعروفة لسرطان الرئة ترصد فيما يصل إلى 5% من الحالات التي تتلقى علاجا كيميائيا و11% من الحالات التي تتلقى علاجا إشعاعيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة