لحوم الحمير تروج في تونس   
الأربعاء 1431/5/8 هـ - الموافق 21/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
بسبب ضيق ذات اليد وجدت الحمير طريقها إلى موائد بعض الفقراء  (رويترز-أرشيف)

قالت تقارير صحفية في تونس إن لحوم الحمير تلقى رواجا لرخص أثمانها مقارنة ببقية اللحوم، وتحديدا في الأحياء الشعبية الفقيرة حول العاصمة.
 
ويبيع جزارو هذه البهائم 13 طنا من لحوم الحمير أسبوعيا للعائلات المحدودة الدخل والفقيرة، التي لا تجد غضاضة في أكل لحوم الحمير لرخصها.
 
ويبلغ ثمن لحم الضأن 14 دينارا (عشرة دولارات)، بينما يباع لحم الحمير بخمسة دنانير (3.5 دولارات).
 
وذكرت صحيفة أخبار الجمهورية التونسية أن الحمير التي يشتريها الجزارون من سوق الدواب تذبح تحت إشراف "إطار طبي"، وأن مصادر طبية "لا ترى مانعا في استهلاك لحم الحمار حيث لا انعكاسات صحية له".
 
وكانت إحصائيات زراعية رسمية نشرت في 2009 ذكرت أن عدد الحمير في تونس بلغ 123 ألفا، والبغال 40 ألفا، في حين لم يتعد عدد الخيول 26 ألفا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة