كوريا الشمالية تتعهد بالعودة للمفاوضات السداسية   
الخميس 1426/12/20 هـ - الموافق 19/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:27 (مكة المكرمة)، 23:27 (غرينتش)
كيم يونغ إيل تعهد للرئيس الصيني بالعودة لمفاوضات النووي (الفرنسية-أرشيف) 
تعهد زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ إيل مجددا بالمشاركة في المفاوضات السداسية حول ترسانة بلاده النووية، وذلك خلال لقاء مع الرئيس الصيني هو جينتاو في زيارة لبكين لم يعلن عنها.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في بيونغ يانغ عن الرئيس الكوري أن بلاده "ستنضم إلى الرفاق الصينيين في مساعيهم الرامية إلى البحث عن تجاوز العقبات في إطار المفاوضات السداسية والدفع بها إلى الأمام".

وشدد كيم يونغ إيل على أنه ليس ثمة تغيير في الموقف الأساسي لكوريا الشمالية المتمثل في مواصلة عملية نزع الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية، من خلال إعلان مشترك تتم المصادقة عليه في السلسلة الرابعة من المفاوضات والسعي لتسوية سلمية تفاوضية.

من جهته قال الرئيس الصيني إن بكين مستعدة للدفع مجددا بالمفاوضات السداسية التي تشارك فيها إلى جانب الكوريتين الولايات المتحدة وروسيا واليابان.

وكانت بيونغ يانغ وافقت خلال آخر سلسلة من المفاوضات في سبتمبر/أيلول الماضي في بكين، على تفكيك برنامجها النووي مقابل ضمانات أمنية, إلا أنها اشترطت مجددا رفع العقوبات المالية التي تفرضها واشنطن على شركات كوريا الشمالية المتهمة بتبييض الأموال.

وكان زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ إيل قد عاد مساء الأربعاء إلى بلاده من زيارة للصين أحيطت بسرية من الناحية الرسمية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة